مدونات سيدتي /خواطري

أزمة دبلوماسية... والسبب حمار!!


تسبب رسم كاريكاتيري بأزمة دبلوماسية بين المكسيك وأميركا.
الرسم كان يظهر مسؤولاً مكسيكياً على شكل كلب يقول لمسؤول أمريكي على شكل حمار
«صحيح أنا كلب.. بس أنت حمار»!!


هذا الكاريكاتير إلى حد ما أنصف الحمار المغلوب على أمره، وجعله يأخذ مكانه على طاولة السياسيين، وجاء من يزيد ويزايد عليه عندما أقيمت مسابقة مونديال الحمير، وفاز بالمركز الأول «حبيب الشعب» ولا نعرف من يسيء للآخر الصفة أم الموصوف؟
الحمار أو حبيب الشعب!!


فأنا والقارىء لا نعرف هذه التسمية... فهل حبيب الشعب حمار أم أن الحمار حبيب الشعب؟!
على كل حال ما نعرفه أنه لم يحظ حيوان على مر التاريخ بالإساءة لصفته وشخصه مثلما حظي المغلوب على أمره الحمار، فهو بجدارة أكثر من حمل صفة الغباء، دون دليل علمي يثبت ذلك، بل على العكس هناك تجارب مضادة تقول إنه ليس الأغبى، وهناك كثيرون أغبى منه، بدليل أن كثيرين يصفون بعضهم بعضاً به لدرجة تجعل الحمار يحتج على استخدام اسمه دون إذنه.
توفيق الحكيم هو الوحيد الذي أنصف الحمار، وجعل منه تعويذة له طوال حياته في كتاباته الساخرة، وكان يقول مرة بعد مرة إن صاحبه الحمار أذكى من كثيرين يعرفهم وبعضهم يتبوأ مناصب مهمة.
مات الحكيم دون أن تموت إساءة الناس لصديقه الحمار، فكانت أكبر إساءة يتلقاها صديق الحكيم أنه «مأكول الطغاة» بعد أن اتضح أن لحمه واحد في الأطباق المفضلة لدى الزعيم الكوري الشمالي كيم كونغ إيل الذي يفضله مشوياً على الطريقة الكورية.


ويقدم لضيوفه لحم صديق توفيق الحكيم على أنه لحم بقر.. وحتى في هذه كان صديق الحكيم من المظاليم فهو مأكول مذموم فالناس تأكله وتنسب الفضل لغيره.
الحكيم كان ينتصر للحمار يوماً ويسخر منه يوماً آخر، على طريقة ذلك الرسم الكاريكاتيري الشهير الذي يقول فيه الكلب للحمار وهو يتقمص شخصية المسؤول المكسيكي «صحيح أنا كلب.. بس أنت حمار»!!
الحكيم وحده الذي أثبت أن الحمار بقدر ما هو حمار، إلا أنه قوي فهو يتحمل الكثير، ويضرب به المثل على القوة عندما يقول إخواننا المصريون: ما قدرش على الحمار وقدر على البردعة.
والتي أصبحت لاحقاً. «ما قدرش على حبيب الشعب وقدر على الشعب أو قدر ع البردعة»!!


شعلانيات:
*في أول الحياة وفي آخرها نحمل على الأكتاف!
*المتفائل والمتشائم كلاهما ضروري للمجتمع....
الأول: اخترع الطائرة.... والثاني: الباراشوت.
*إننا نقضي أربعة أخماس أعمارنا في العمل
لنجعل الخمس الباقي حياة مريحة ممتعة!
*أشد الناس قلقاً في السجن هو..... المأمور!

أضف تعليقا

مقالات اخرى للكاتب

X