أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

6 فتيات في فريق لحماية التراث في الهيئة الملكية لمحافظة العلا

مهمتهم حماية الأماكن التراثية في العلا
وجدان وهي تقوم بعملها
وجدان
عفاف

عند زيارتك لمهرجان شتاء طنطورة بنسخته لهذه السنة، ستلمح أشياء جديدة لم تكن متواجدة في نسخة العام الفائت، حيث عمل القائمون على المهرجان على استحداث أمور فيها من خدمة التراث الكثير، ومن أكثر الأمور التي لفتت نظرنا لهذا العام، هو تكوين فريق جديد لحماية التراث أو المدافعين عن التراث، مكون من 19 شاباً وفتاة من أبناء العلا الأصيلة، مهمتهم الأساسية حفظ وحماية الأماكن التراثية من أيدي العابثين.
سيدتي - خلال جولتها في مجموعة من الأماكن الأثرية في محافظة العلا، قابلت العديد من هؤلاء الشباب والفتيات، وركزنا على الفتيات منهن حتى ننقل لكم صورة امرأة العلا الأصلية التي لطالما وبفضلها تم حفظ تراث تلك المنطقة وتم توارثه عبر الأجيال.


مهمة الشباب الأساسية

wjdt.jpeg


تقول وجدان سعود شكر: إن مهمتنا الأساسية الموكلة لنا كفريق حماية التراث، هي حماية الآثار في العلا، والمحافظة على صحة وسلامة السياح، فالفكرة الأساسية من وجود فريقنا هي بأن الآثار في العلا هي تحت الدراسة إلى الآن، ومهمتنا هي أن نحافظ عليها بكل تفاصيلها الدقيقة من أيدي العابثين الذين لا يقدرون التراث، حتى نستطيع أن ننقلها للأجيال القادمة دون أي تشويه أو تغيير.


شغف البدايات

ll.jpg


لقد فتحت الهيئة الملكية لمحافظة العلا الباب على مصراعيه لأبناء مدينة العلا الأصيلة، ممن أرادوا أن يساهموا في صنع التغيير في بلادهم، فقد تم الإعلان عبر موقعهم عن هذه المهمة، وحول هذا الصدد قالت رزان البوشي: لقد تقدمت لهذه الوظيفة عن طريق موقع الهيئة الملكية لمحافظة العلا، وتم قبولي ولله الحمد، وما جعلني أتجه لهذه المهمة هو حبي لمدينتي ولشغفي بها ولرغبتي في نقل هذا الجمال والتراث للزائرين والسياح. وعن شعورها قالت: إنني سعيدة جداً بعملي مع الهيئة الملكية في موسم شتاء الطنطورة وأشكرهم على إتاحة الفرصة لنا لاكتساب الخبرات من هذا الموسم.


دورات مكثفة

ff.jpeg


لقد حصل فريق حماية التراث على دورات مكثفة قدمتها لهم الهيئة الملكية لمحافظة العلا، من أجل أن يمتلكوا حرفية عالية في التعامل مع الشخصيات المختلفة الزائرة للمكان، وقالت سمر العنزي حول هذا الموضوع: لقد حصلنا على دورات مكثفة ترتكز على كيفية التعامل مع الآخرين وكيفية عمل الإسعافات الأولية ومنها طريقة عمل الإنعاش الرئوي.


معايير محددة

ll.jpeg


حقيقة هناك معايير تم اختيار المتقدمين على أساسها، فهذه المهمة ليست بالمهمة السهلة، حيث أننا نتعامل مع زوار قادمين من كل أنحاء العالم، بهذه الكلمات تحدثت عفاف سعيد البلوي، عن المعايير التي تم اختيارها ضمن فريق حماية التراث، فقالت: من أهم المعايير التي يجب أن يتصف بها الشخص للقيام بهذه المهمة هي التحلي بالصبر، والقدرة على إدارة المشاكل والمواقف الشائكة باتصافه بالمرونة العالية، إضافة إلى الأمانة فهي عامل مهم لحماية التراث، وبالطبع إجادة اللغة الإنجليزية.


انبهار السياح في منطقة العلا

images_14_3.jpeg


تقابل فتيات فريق حماية التراث الكثير من الزوار والسائحين القادمين ليتعرفوا على الإرث والتاريخ والحضارات التي توالت على منطقة العلا، ما جعلهم يعيشون لحظات الدهشة الأولى التي تبدو على وجوههم، عن هذه اللحظات الجميلة، قالت لنا مشارق العنزي: حقيقة ودون مبالغة إن الزائر لمنطقة العلا للمرة الأولى، تبدو على وجهه معالم الدهشة وسمعت الكثير منهم يردد سبب انبهاره بالعلا، وذلك بسبب طبيعتها وتراثها وتنوعها الطبيعي وحتى الحضاري بسبب تعاقب العديد من الحضارات على هذه المنطقة، ويعزون سبب دهشتهم بأنهم لم يتوقعوا أن يجدوا هذا الزخم من الآثار والتاريخ والحضارة هنا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X