أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

نجاة طفلة بعمر 4 سنوات قضت 5 أيام في غابات الأمازون

كانت الفتاة قد فقدت في 29 ديسمبر/كانون الثاني في منطقة ريفية شمال البرازيل، حيث شوهدت آخر مرة وهي تلعب مع شقيقتها البالغة من العمر 8 سنوات في زورق.


تمكنت فرق الإنقاذ من العثور على فتاة برازيلية، تُدعى آنا فيتوريا سواريس كاردوسا (4 سنواتن)، على قيد الحياة، بعد أن أمضت 5 أيام وحدها في غابات الأمازون المطيرة عن طريق تناول الفاكهة وشرب مياه النهر.


وكانت الفتاة قد فقدت في 29 ديسمبر/كانون الثاني في منطقة ريفية شمال البرازيل، حيث شوهدت آخر مرة وهي تلعب مع شقيقتها البالغة من العمر 8 سنوات في زورق.


وسرعان ما اتصلت عائلة الطفلة بخدمات الطوارئ، وتم استدعاء 3 غواصين للمساعدة في عملية البحث والإنقاذ.


وقال رئيس فرقة الإطفاء المحلية روسيفالدو أندرادي: «إنهم جابوا النهر لعدة أيام بحثاً عن الفتاة التي يعتقد أنها غرقت».


وأضاف «المعلومات التي أدلى بها أقرباؤها جعلتنا نعتقد أنها ربما ماتت، ولم نفكر مطلقاً أنها دخلت إلى الغابة».


وتمكن ابن عمها أندرادي من العثور عليها في 2 يناير/كانون الثاني في الغابة، على بعد كيلومترين من المكان الذي اختفت فيه.


وقال أندرادي إنهم كانوا محظوظين للغاية بالعثور عليها.


وأضاف «المنطقة التي فقدت فيها لم تكن بها حيوانات خطرة، لكن هذا لا يغير من خطر الغابة، سواء أكان ذلك من الإصابة أم التعثر أم الخدوش أم خطر الماء أم البرد أم الالتهابات، لقد واجهت صعوبات هائلة».


وقالت والدتها روزيليت دي سوزا سواريس للصحفيين «إنها نجت بفضل تناول الفاكهة والشرب من النهر».


وأضافت الأم «كانت تجلس على صندوق، لكنها لم تتمكن من المشي إلى أن وجدها ابن عمها».


تم نقل الطفلة إلى المستشفى في بلدة سانتانا في ولاية أمابا المجاورة، ومن المتوقع أن تتماثل للشفاء التام.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X