اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أنجلينا جولي تحقق إنتصارًا في معركتها القضائية ضد براد بيت

"أنجلينا جولي" و"براد بيت"- الصورة من موقع BBC

حققت "أنجلينا جولي" انتصارًا في معركتها القانونية مع "براد بيت" بعد استبعاد القاضي الذي تم تعيينه منذ قضية طلاقهما في عام 2016 للفصل في حضانة أطفالهما.

 

اتهامات "جولي" للقاضي


وبحسب موقع "BBC" كانت "جولي" قد صرحت أنها وأطفالها حُرموا من محاكمة عادلة بعد أن أصدر القاضي "جون أودركيرك" حكمًا بمنح "بيت" حضانة مشتركة معها في مايو من هذا العام، حيث انتقدت "جولي" قرار القاضي بعدم السماح لأطفالهما بالإدلاء بشهاداتهم في جلسات الاستماع الخاصة بالحضانة واستبعد بشكل غير صحيح أدلة ذات الصلة بصحة الأطفال وسلامتهم ورفاهيتهم، وهي أدلة حاسمة في قضيتها، الأمر الذي أثار شكوكًا حول علاقة القاضي بمحامي "بيت".

 

الكشف عن علاقة القاضي بمحامي "بيت"


فقام "روبرت أولسون" محامي "أنجلينا" بطلب إستئناف لعزل القاضي بحجة أن القاضي لم يكن محايدًا، وقدمت "جولي" مستندات تكشف أن القاضي "أودركيرك" لديه علاقة مهنية مع أحد محامي "براد". كما زعمت "جولي" في وثائق سابقة للمحكمة أن القاضي حرمها من محاكمة عادلة.

 

"أنجلينا جولي" و"براد بيت"- الصورة من موقع Mirror

انتصار لـ"جولي"


وبالفعل وافقت المحكمة في كاليفورنيا يوم الجمعة على استئناف "جولي" لإبعاد القاضي عن القضية. وقالت محكمة الاستئناف في حكمها إن القاضي "أودركيرك" لم يكشف عن علاقاته التجارية بمحامي "بيت"، الأمر الذي يُعد بمثابة خرق أخلاقي قد يلقي بظلال من الشك على نزاهة القاضي.


ويعني هذا الحكم أنه سوف يتعين استئناف المعركة القانونية بشأن الأطفال الخمسة القصر للزوجين أمام قاضٍ جديد.

 

تعليق "بيت" على عزل القاضي


قال متحدث باسم "بيت، إن حكم القاضي "أودركيرك" كان يستند إلى مسألة فنية. وقال المتحدث إن الأدلة الواقعية التي دفعت القاضي "أودركيرك" إلى إصدار الحكم في مايو لم تتغير.


ومن المعروف أن النجمان يتشاركان ستة أطفال معًا، لكن الخلاف على الحضانة يتعلق بالأطفال الخمسة القصَّر وهم: "باكس" 17 عاماً، "زاهارا" 16 عاماً، "شيلو" 15 عاماً، والتوأمان "نوكس" و"فيفيان" 13 عاماً. (الابن الأكبر "مادوكس" ليس جزءًا من معركة الحضانة لأنه الآن يبلغ من العمر 19 عامًا مما يعني أنه بالغ قانوني).

 


أنجلينا جولي" و"براد بيت" مع أطفالهما- الصورة من موقع Hollywood News

 

لقاء النجمان أو الخصمان


التقى نجما هوليوود، المعروفان باسم "Brangelina" من قبل المعجبين، في مجموعة أفلام الحركة Mr and Mrs Smith في عام 2004. كانا معًا لمدة 10 سنوات قبل أن يتزوجا في عام 2014.


ولم يستمر زواجهما سوى عامين، إذ أعلن الزوجان انفصالهما في سبتمبر 2016، في إشارة لـ"جولي" أن الخلافات بينهما غير قابلة للتوفيق، إلى أن تم الإعلان عن انفصال الزوجين بشكل قانوني في عام 2019.


تم التحقيق سابقًا مع "بيت" بتهمة إساءة معاملة الأطفال قبل فترة وجيزة من تقديم "جولي" طلب الطلاق، ولكن تم تبرئته لاحقًا من هذه المزاعم. ثم تصاعد الخلاف بينهما حول حضانة الأطفال الستة، بعد أن انهارت تسوية الحضانة التي أعلنت عنها "جولي" و"بيت" في 2018.


جدير بالذكر أن زواج "جولي" من "بيت" كان الزواج الثالث لها، بعد الممثلين "بيلي بوب ثورنتون" و"جوني لي ميلر"، بينما تزوج "بيت" مرة من قبل من النجمة "جينيفر أنيستون".