اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

كيت موس الشاهدة الجديدة في قضية آمبر هيرد وجوني ديب

جوني ديب وكيت موس - الصورة من وكالة رويترز
جوني ديب وكيت موس - الصورة من وكالة رويترز
يبدو أن الأسبوع الأخير من جلسات الاستماع في قضية الممثل العالمي جوني ديب، وآمبر هيرد، ستشهد الكثير من التطور والتصعيد. فقد ذكرت وسائل إعلام أمريكية، أن المحكمة قد تستدعي النجمة العالمية كيت موس، التي ارتبطت عاطفياً بجوني ديب بين عامي 1994 و1998، بعد أن ذكرت آمبر هيرد اسمها في شهادتها.
وخلال حديث آمبر هيرد، بحسب صحيفة "ذا بوست"، لهيئة المحلفين عن إشكال حصل في مارس 2015، وجهت فيه الأخيرة لكمة للنجم الأميركي في وجهه خوفاً من أن يدفع شقيقتها ويتني إلى أسفل سلم، قالت في المحكمة، إنها في ذلك الحين فكرت "على الفور" في "كيت موس والسلالم".
حيث ادعت أن زوجها السابق دفع ذات مرة صديقته السابقة عارضة الأزياء البريطانية كيت موس إلى أسفل السلالم، عندما تواعد الاثنان في التسعينيات. وقد اعتبر فريق الدفاع عن النجم جوني ديب، أن ما صرحت به آمبر هيرد يعتبر هدية لهم وانتصاراً، إذا ما قررت المحكمة طلب شهادة كيت موس.
وقد ذكرت عدة تقارير، أن كيت ستتوجه اليوم الأربعاء إلى المحكمة فعلياً؛ للحديث عن هذه الواقعة، ومن المتوقع أن تكون شهادتها لصالح ديب؛ خاصة وأن المحامين عن ديب أكدوا أن هيرد قامت باختلاق هذه الشائعة عن موس وإسقاطها في شهادتها في اللحظة الأخيرة؛ حيث إنها لم تذكر هذا الادعاء من قبلُ، بما في ذلك في إفادتها وإفادات الشهود قبل المحاكمة. يشار إلى أن المرافعات الختامية للقضية، من المقرر عقدها يوم الجمعة، الموافق 27 مايو/ أيار الجاري، وحتى الساعة يبدو أن الأمور تسير لصالح النجم جوني ديب؛ خاصة وأن محاميته، التي تحدثت بالكثير من التقارير عن علاقة عاطفية تجمعه بها، تمكنت باحترافية من إظهار العديد من الأمور التي حاولت آمبر هيرد إخفاءها عن المحكمة؛ خاصة فيما يتعلق بموضوع تبرعها بالأموال التي حصلت عليها من جوني ديب.
وقد اعترفت النجمة الأمريكية آمبر هيرد في المحكمة بأنها لم تقم بالتبرع بمبلغ 3.5 ملايين دولار أميركي لصالح الاتحاد الأمريكي للحريات المدنية، كما كانت قد صرحت سابقاً بعد تقاضيها مبلغ 7 ملايين دولار من طليقها جوني ديب كتسوية للطلاق. وبررت هيرد عدم دفعها للمبلغ كما كانت قد وعدت، بانشغالها بالدعاوى القضائية التي وجهها لها الممثل العالمي جوني ديب، الأمر الذي تسبب بعدم قدرتها على دفع المبلغ الذي تعهدت به.
وقالت آمبر هيرد: "لديّ النيّة كاملة للإيفاء بوعدي، وأنا أريده أن يتوقف عن مقاضاتي لأتمكن من ذلك".
ومن بين الأدلة التي تَقدم فيها فريق جوني ديب، كانت رسالة من والدة آمبر هيرد؛ حيث كشفت مجلة "ذا نيوز" الأمريكية عن رسالة كانت قد أرسلتها والدة آمبر هيرد للنجم العالمي جوني ديب بعد انفصاله عن ابنتها، تشرح له من خلالها خلفية تصرفات ابنتها.
ويعود تاريخ رسالة والدة آمبر، وتُدعى باتريسيا بيج، إلى 27 أيار/ مايو عام 2016، وتحديداً بعد ساعات من تقديم آمبر دعوى تعرضها للعنف، وقد أخبرته في الرسالة بأن ابنتها لم تكن تريد أن تصل الأمور للقضاء؛ خاصة أن جوني حب حياتها، لكن محامييْ الثنائي لم يتمكنا من الوصول إلى حل جيد.
فردّ عليها جوني ديب مستغرباً إظهار ابنتها صوراً لها تُظهر تعرضها للتعنيف في دعواها، وبحسب تعبيره، أنه لا يستحق ذلك؛ خاصة منها؛ فكيف سيراه أطفاله وأصدقاؤه بعد ذلك. فأرسلت له باتريسيا مجدداً تشرح له أن محاميتها أقنعتها أن هذه هي الطريقة الأفضل للحصول على ما تريد؛ لأنها إذا لم تفعل ذلك، ستكون من دون مأوى في غضون أقل من شهر، بعد أن طلب محامي ديب منها أن تترك شقته الفاخرة. كما طلبت باتريسيا التي تُوفيت في شهر أيار/ مايو من عام 2020 في الرسالة من جوني ديب، ألا يخبر ابنتها آمبر بهذه الرسالة في حال التقيا مجدداً، وأنهت رسالتها بقولها له "أنا أحبك يا بني".
يذكر أن جوني ديب يقاضي زوجته السابقة آمبر هيرد، مقابل 50 مليون دولار بسبب مقال كتبته في صحيفة واشنطن بوست عام 2018، وصفت فيه نفسها بأنها شخصية عامة تعاني من العنف المنزلي، ورغم أن اسم ديب لم يذكر في المقال، لكنه يدعي أنها كلفته أدوارًا في التمثيل وأثرت على وضعه المادي والمهني,
وفي بالمقابل رفعت هيرد دعوى مضادة ضده مقابل 100 مليون دولار، مدعية أن ديب شهّر بها عندما أشار فريقه القانوني إلى ادعاءاتها أنها مزيفة وخدعة.
لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي»
وللاطلاع على فيديوغراف المشاهير زوروا «تيك توك سيدتي»
وتمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن».