اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الصين تعلن عن متحور جديد لفيروس كورونا سريع الانتشار

صورة الإغلاق في الصين
السلطات الصينية فرضت الإغلاق في مدينة شنغهاي الصينية من قبل لمدة شهرين - الصورة من موقع رويترز
صورة لرجال السلطات الصحية في الصين
رجالة السلطات الصحية في الصين - الصورة من موقع رويترز
صورة الإغلاق في الصين
صورة لرجال السلطات الصحية في الصين
2 صور

اكتشفت مدينة شنغهاي الصينية، حالة إصابة بفيروس كورونا بسلالة جديدة من المتحوّر Omicron BA.5.2.1، حسبما قال مسؤول في تصريح صحفي، في إشارة إلى التعقيدات التي تواجهها الصين لمواجهة الطفرات الجديدة من الفيروس التاجي.

وقال تشاو داندان، نائب مدير لجنة الصحة بالمدينة، إن حالة الإصابة، التي عُثر عليها في الحي المالي في بودونغ يوم 8 يوليو، مرتبطة بحالة قادمة من الخارج، وليس من المصابين الموجودين أصلا داخل الصين، حسبما أفادت وكالة رويترز للأنباء.

وخرجت شنغهاي، الواقعة شرق الصين، من إغلاق استمر قرابة شهرين في بداية يونيو الماضي، لكنها استمرت في فرض قيود صارمة، وأغلقت المباني والمجمعات بمجرد ظهور سلالات جديدة من المحتمل أن تنتشر بين الناس.

وحذر تشاو من لجنة الصحة في شنغهاي قائلًا "استمرت مدينتنا مؤخرًا في الإبلاغ عن المزيد من الحالات الإيجابية المنقولة محليًا لـ COVID-19 ولا يزال خطر انتشار الوباء في المجتمع مرتفعًا للغاية".

وقال إن السكان في العديد من مناطق شنغهاي الرئيسية سيخضعون لفحصين من اختبارات COVID، من 12 إلى 14 يوليو، في محاولة للسيطرة على تفشي السلالة الجديدة المحتمل.

تم اكتشاف متغير Omicron BA.5، الذي يقود موجة جديدة من إصابات COVID-19 في الخارج، لأول مرة في الصين في 13 مايو في مريض ذكر يبلغ من العمر 37 عامًا سافر إلى شنغهاي من أوغندا، وفقًا لمركز الصين لـ الوقاية من الأمراض ومكافحتها.

وأضاف يوان تشنجان، عضو مجموعة الخبراء الاستشارية في المدينة بشأن الوقاية من COVID، في تصريح يوم الأحد الماضي، أن المتغير BA.5 ثبت أنه يحتوي على معدل انتقال متسارع وقدرة محسنة على الهروب المناعي، مضيفًا أن التطعيم لا يزال فعالاً في منع BA.5 من التسبب في إصابة خطيرة أو الوفاة.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر "تويتر سيدتي"