اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

السوبرانو الأردنية زينة برهوم: أسعى لنشر ثقافة الأوبرا في العالم العربي

السوبرانو الأردنية زينة برهوم: أسعى لنشر ثقافة الأوبرا في العالم العربي
السوبرانو الأردنية زينة برهوم: أسعى لنشر ثقافة الأوبرا في العالم العربي

أسست مهرجان «عمَّان للأوبرا»، وهو أول مهرجان يركز على الأوبرا في الوطن العربي، وطافت حول العالم لتقدم حفلات على أرقى المسارح مع عدد من المشاهير، إنها السوبرانو الأردنية زينة برهوم، التي أعربت عن سعادتها بما تقدمه من فن في كافة أنحاء العالم، إلى جانب نجاحها وتميزها في تأسيس أول مهرجان يركز على الأوبرا، وعن رغبتها في تقديم مهرجان «عمَّان للأوبرا» إلى الجمهور السعودي. عن فكرة المهرجان ومشاريعها الغنائية القادمة كان لنا معها هذا الحوار.


قمتِ بتأسيس أول مهرجان يركز على الغناء الأوبرالي في الوطن العربي، من أوحى لك بهذه الفكرة؟


يعدّ فن الأوبرا من الفنون الغربية المنشأ، التي تحظى بفترات اهتمام قصيرة في العالم العربي، متزامنة مع توافر عروضها الفنية، وهو ما دفعني تحت رعاية الأميرة منى الحسين إلى تنفيذ مبادرة إقامة أول مهرجان أوبرالي في العالم العربي بالعاصمة الأردنية عمَّان؛ بهدف التأسيس لثقافة الأوبرا في الأردن والعالم العربي.


هل ترى زينة برهوم أن قيامها بمثل هذه الخطوة بمنزلة مغامرة، خاصة وأنه من النادر أن يكون لدينا غناء أوبرالي؟


أتمنى أن يكون المهرجان تتويجاً لجهودي في نشر ثقافة فن الأوبرا في الأردن، التي بدأت بسلسلة القنطرة للموسيقى والفن والغناء في العديد من الحفلات بالأردن وخارجها، بهدف بناء جسور من التفاهم والتعاطف من خلال موسيقاي، وربما يكون مهرجان عمَّان الأوبرالي بداية جديدة تساهم في تأسيس قواعد جماهيرية أكثر اهتماماً واتساعاً في الأردن والمنطقة العربية بأكملها، ولكل عمل مؤثر وهادف رحلة مليئة بالمغامرات. ويسرني وجود مسرح AA بوصفه حاضناً للمواهب المحلية والعالمية، وبيت مهرجان عمَّان للأوبرا، ولي أحلام سأحققها بشغف ومثابرة.


هل من الممكن أن تحدثينا أكثر عن مسرح AA؟


مسرح AA هو مسرح Amman Academy (أكاديميّة عمّان)، وهو أول مسرح وظيفي صوتي متعدد الأغراض في الأردن، يضم في طياته دار أوبرا، وقاعة للحفلات الموسيقية. ويقدم هذا المسرح متعدد الأبعاد مساحة نابضة بالحياة؛ حيث يمكن للفنّانين والمبتكرين التعاون والإبداع. ويحتوي المسرح على تلميحات إلى مسارح العصر الباروكي، من حيث ألوانه العنّابيّة والبرونزية التي تكمّلها التصاميم المعاصرة، وقد فاز المسرح بجائزة Award For Leisure And Innovation للترفيه والابتكار لعام 2022.

تابعي المزيد: خيران الزهراني أول مغني أوبرا سعودي لـ «سيدتي»: أطمح إلى بناء جسر ثقافي بين السعودية وإيطاليا

 

أتمنى أن أقدم مشروعي مهرجان «عمَّان للأوبرا» للجمهور السعودي

ألبومي الجديد باللغة الإنجليزية.. وأتمنى تكرار تجربة الغناء مع Andrea Bocelli

 

 

حفل مسرح الأكاديمية

 



شاركت في حفل افتتاح مسرح أكاديمية عمَّان، كيف ترى زينة هذا المشروع الفني؟


أكاديمية عمَّان هي مركز للتميز التربوي والإبداع والابتكار، وفي السنوات الثماني الماضية تلقى طلابها العديد من المنح الدراسية للذهاب إلى أفضل الجامعات في العالم، وفي السنوات العشر الماضية حصل 22 متخرجاً على درجات كاملة في شهادة البكالوريا الدولية.


هل هناك مطرب آخر شارك زينة الغناء في حفل افتتاح مسرح الأكاديمية؟


شاركني الحفل نديم نعمان الفنان البريطاني من أصل لبناني، وفرقة ميراج الأردنية برفقة أوركسترا المعهد الوطني وبإخراج Fabio Buonocore من إيطاليا.


هل فكرت في إنشاء مدرسة خاصة لتعليم الغناء الأوبرالي؟


نعم، مرات عدة، ولكن السفر والمشاريع الفنية القائمة حالياً تتطلب وقتاً ومجهوداً كبيراً، وهذا الأمر يمنعني عن التفرغ لإنشاء مدرسة بمثل هذه الأهمية، وأتمنى أن يحدث ذلك في المستقبل القريب إن شاء الله.


تغنين خارج السرب لأنك تقدمين نوعاً مختلفاً من الغناء، هل تجد زينة برهوم الدعم المطلوب في هذا الأمر؟


نعم، كل فنان بحاجة إلى الدعم في مسيرته الفنية. وبكل فخر واعتزاز أشكر جميع الأشخاص، والحكومات، والشركات، وعائلتي، والجمهور القدير، أولاً، على الدعم المستمر الذي يمدني بالطاقة اللازمة للعطاء، والاستمرار إلى الأمام دوماً.


بعد ألبوم «القنطرة»، ماذا عن الألبوم الجديد؟


ألبومي الجديد باللغة الإنجليزية بعنوان Wings of Love، لنذهب معاً عبر الزمن إلى بداياتي الموسيقية، وشغفي بموسيقى البوب في أميركا مع عائلتي في بنسلفانيا، وألبومي القادم من تلحيني وكلماتي، بدأت العمل عليه في 2020 خلال الجائحة، والموسيقى والكلمات إلهام نبع من تأثير الجائحة على العالم، ليروج للحب والاتحاد لعالم أفضل في المستقبل.

تابعي المزيد: سوسن البهيتي تتحدث لـ "سيدتي" عن مشاركتها في مهرجان الأوبرا الدولي: سعيدة جداً بتطور الأوبرا من السعودية للعالم


الغناء في السعودية

 



خلال فترة قصيرة حدثت طفرة فنية في السعودية شملت جوانب عدة، كيف رأيتِ هذه الطفرة؟


هذه الطفرة إيجابية للغاية، ومهمة جداً لبناء خطوات عملاقة نحو توسعة الأفق الثقافي والفني في البلاد، وبناء جسور متينة بين الحضارات والثقافات المختلفة.


هل تحلمين بتقديم حفل في المملكة العربية السعودية؟


يسرني أن أقدم مشروعي مهرجان «عمَّان للأوبرا» للجمهور السعودي.


جولات عالمية تعاونت خلالها مع أكثر من نجم عالمي.. مع من تريد زينة تكرار التجربة؟


مع النجم العالمي Andrea Bocelli.


قدمت أكثر من حفلة على أرقى المسارح.. ما أكثر حفلة أحبتها زينة، ولا تزال في ذاكرتها؟


كانت في إيطاليا في Rimini وفي أوبرا Carmen. ما أعشقه في عملي التعرف إلى أشخاص جدد في كل عمل أدعى إليه، لأخوض تجربة جديدة تضيف إلى رحلتي عبر الزمن، ومع الموسيقى رونق فريد من نوعه، تجعل كل حفلة محفورة في ذهني، وصعبة النسيان.


ختاماً، بم تحلمين؟


أن يصل صوتي إلى العالم كله.

تابعي المزيد: مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية الــ31 في القاهرة يفتح أبوابه لتلقى المشاركات