اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

جامعة الملك سعود تحتل المرتبة الأولى عربيا وفق تصنيف شنغهاي 2022 للجامعات

جامعة الملك سعود تحتل المرتبة الأولى عربيا وفق تصنيف شنغهاي 2022 الجامعات
جامعة الملك سعود

حققت جامعة الملك سعود إنجازاً وطنياً جديداً، وذلك وفق أشهر مراكز التصنيفات العالمية شنغهاي لعام 2022م.

وتفصيلاً، فقد أعلنت جامعة الملك سعود، اليوم، عبر حسابها الرسمي على موقع التدوينات المصغر "تويتر"، تصدرها المرتبة الأولى على مستوى المملكة والوطن العربي، وفق تصنيف شانغهاي 2022 لأفضل الجامعات.

تصنيف شنغهاي للعام 2022

وقد شهد تصنيف شنغهاي للعام الحالي تصدر جامعة هارفارد للتصنيف للسنة العشرين على التوالي، في حين جاءت جامعة ستانفورد الأمريكية في المرتبة الثانية، ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (إم آي تي) الأمريكي في المرتبة الثالثة.

فيما احتلت جامعة كامبريدج البريطانية المرتبة الرابعة، بينما جاءت جامعتا بركيلي وبرينستون الأمريكيتان في المرتبتين الخامسة والسادسة، ونالت جامعة أكسفورد البريطانية المرتبة السابعة.

عن تصنيف شنغهاي

ويُعد تصنيف شنغهاي من التصنيفات العالمية التي لها معايير مؤشرات متنوعة حيث تعطي 30% من الدرجة لعدد الخريجين والموظفين في الجامعة الحائزين على جائزة نوبل ووسام فيلدز، و20% على النشر في مجلتي الطبيعة والعلوم، كما يتم وزن الدرجة للأكاديميين العاملين بدوام كامل خلال عملية التقييم.

معايير تصنيف شنغهاي:

- مرور الحائزين على جوائز نوبل سواء من خلال الدراسة أو التدريس (20 بالمائة من العلامة الممنوحة).

- نجاح الخريجين ( 10 بالمائة).

- حجم الدراسات والأبحاث المنشورة في مجلتي "ناتشر" و"ساينس" البريطانيتين (20 بالمائة).

- نسبة الإشارة إلى تلك البحوث والجامعات في وسائل الإعلام والمجلات العلمية (20 بالمائة).

- نسبة الإشارة إلى الباحثين في السنوات الخمس الأخيرة (20 بالمائة).

- الأداء الأكاديمي (10 بالمائة).

ويرتب تصنيف شنغهاي فقط أول 500 جامعة على مستوى العالم، حيث انه التصنيف الأكثر اعتمادا على مستوى العالم.

عن جامعة الملك سعود

جامعة الملك سعود هي جامعة سعودية حكومية مستقلة تقع في الرياض، وتعتبر ثاني جامعة تأسست في المملكة بعد جامعة أم القرى، وكان ذلك عندما أمر الملك عبد العزيز بتأسيس كلية الشريعة بمكة عام 1369 هـ لتصبح أولى المؤسسات التعليمية الجامعية قياما في المملكة العربية السعودية.

وقد تم تغيير اسمها إلى جامعة الرياض في عهد الملك فيصل بن عبد العزيز، وأعيد تسميتها بجامعة الملك سعود في عهد الملك خالد بن عبد العزيز والذي رأى أثناء رعايته لأحد حفلاتها الختامية إعادة اسمها الأول فكان ذلك.

وتعد جامعة الملك سعود ثاني أكبر جامعة بالعالم من حيث المساحة، وقد خصصت حكومة المملكة العربية السعودية لهذه الجامعة ما يعادل 1% من ميزانية الدولة سنويا.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر