اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

قواعد في إتيكيت التعامل في 9 مواقف حرجة

أصول التصرّف
أصول التصرف حسب الإتيكيت
كيفيّة التعامل مع الأسئلة الحرجة؟
في الحوار مع أحد الثرثارين الذين يتدخلون في أمور الغير الخاصّة، يصح تجاهل الردّ على الأسئلة الحرجة
حادثة سكب النادل سوائل على مرتاد(ة) المقهى شائعة
إذا سكب النادل أي سوائل على ملابس مرتاد(ة) المطعم، يُفيد التحلّي بالهدوء، من دون استخدام أي ألفاظ جارحة
أصول التصرّف في حفل الزفاف
في حال عدم معرفة أحد من المدعوين في حفل الزفاف، يجب تقديم النفس إلى الآخرين من أجل إنشاء علاقات اجتماعية
قواعد الإتيكيت
قواعد التصرّف حسب الإتيكيت في مواقف شائعة
أصول التصرّف
كيفيّة التعامل مع الأسئلة الحرجة؟
حادثة سكب النادل سوائل على مرتاد(ة) المقهى شائعة
أصول التصرّف في حفل الزفاف
قواعد الإتيكيت
5 صور

قد يتعرّض المرء، في يوميّاته، إلى مجموعةٍ من المواقف الحرجة، الأمر الذي يستدعي حسن التصرّف واللباقة. في هذا الإطار، تُطلع خبيرة الإتيكيت والعلاقات الإنسانيّة دعاء بيرو قرّاء «سيدتي. نت» على أصول التعامل في تسعة مواقف حرجة.

أصول التصرّف في المواقف الحرجة

في الحوار مع أحد من الثرثارين الذين يتدخلون في أمور الغير الخاصة، يصح تجاهل الرد على الأسئلة الحرجة


1 يُركّز فنّ الإتيكيت على لغة الجسد، التي تُعبّر بقدر الكلام عن الشخصيّة. لذا، عند الرغبة في إلقاء المرء التحيّة على شخصيّة مشهورة سبق أن تعرّف إليها، ولتلافي موقف عدم تذكّر الأخيرة الاسم، من الممكن النظر إلى عينيّ الشخصيّة، مباشرة، مع الابتسام والانتظار إلى أن تبادر إلى التحية.
2 في حالة حضور حفل زفاف، من دون معرفة أحد بالقاعة، لا مانع من القيام بالترحيب بالجالسين المحيطين، بالإضافة إلى تقديم النفس من أجل إنشاء علاقات اجتماعية مع الآخرين.

 

في حال عدم معرفة أحد من المدعوين في حفل الزفاف، يجب تقديم النفس إلى الآخرين من أجل إنشاء علاقات اجتماعية


3 في حالة مطالبة المرء من أحد الأصدقاء بإعطاء رأيه في زي ليس مناسبًا بالمرة، من المُمكن التعامل من دون إحراج الطرف الآخر، فضلًا عن عدم النفاق بل التعبير عن الرأي بطريقة إيجابية ولطيفة.
4 في الحوار مع أحد من الثرثارين أو أولئك الذين يتدخلون في أمور الغير الخاصة، يصح تجاهل الرد على الأسئلة الحرجة، فالخوض في أحاديث أخرى.
5 في حالة مقابلة المرء أحد الأشخاص غير المرحب بالرد على مكالماتهم الهاتفية، عن طريق الصدفة، لا داعي للتوتر أو القلق بل التوضيح أن المرء منشغل في العمل على الدوام، حتى لا يشعر الطرف الثاني بالحرج.
6 في حالة التعرض للسقوط في الشارع، فمن الضروري الوقوف بثقة لإبعاد الأنظار، مع إخفاء الحرج، الأمر الذي يزيد من قوّة الشخصية في عيون الآخرين.
7 في حالة مقابلة أحد المعارف، مع عدم تذكّر اسمه، تصحّ المناداة باللقب، مع محاولة التركيز أيضًا أثناء الحديث لتذكر الاسم.
8 في حال قام أحد بسكب أي سوائل على ملابس الآخر، في المكان العامّ، يفيد التحلّي بالهدوء في الموقف، من دون رفع الصوت أو استخدام أي ألفاظ جارحة، وذلك لأن الأمر غير مقصود، بالإضافة إلى الذهاب إلى الحمام ومحاولة تنظيف الملابس. إذا كان النادل مسؤولًا عن هذه الفعلة، لا يجب نهره.

 

 

إذا سكب النادل أي سوائل على ملابس مرتاد(ة) المطعم، يُفيد التحلّي بالهدوء، من دون استخدام أي ألفاظ جارحة

 

9 اللباقة في التصرّف

خلال اللقاءات العائليّة مع الأقارب، قد يطرح كبير(ة) السنّ على الطرف الآخر بعض الأسئلة الحرجة والشخصية، الأمر الذي يستدعي الرد بطريقة غير مباشرة أو الانسحاب من الجلسة بهدوء بحجة إجراء مكالمة طارئة. الجدير بالذكر أن احترام المكانة الاجتماعية والعمر لكبير السنّ هو من الأساسيّات، في كلّ المواقف.

خبيرة الإتيكيت والعلاقات الإنسانيّة دعاء بيرو