جمال /عناية بالبشرة

رجل يربط خصره 6 سنوات ليحصل على جسم كيم!

تعتبر كيم كردشيان من النجمات اللواتي أثرن جدلاً كبيراً في عالم الجمال، لا سيما بشكل جسمها . وأصبح شكل الساعة الرمليّة هدفاً يطمح العديد من الفتيات إلى تحقيقه. لكن هناك أحاديث ترجّح أنّ رجلاً أجرى عدّة عمليات تجميل، ليتحوّل إلى امرأة، وبعدها ليحصل على جسم كيم.
إنّها العارضة الفنزويليةAleiraAvendañoالتي تتعرّض لانتقادات عدّة، ومن بينها أنّها كانت رجلاً وأجرت عدّة عمليات تجميل، لتتحوّل إلى امرأة جميلة وجذّابة.

قد يعجبك : فضائح: صور نجمات خسرن رشاقتهن

هذه العارضة كانت على استعداد للذهاب بعيداً، من أجل أن تحصل على جسم بشكل الساعة الرمليّة. بدأت من خلال شفط الدهون، ثم انتقلت الى جراحة التجميل في الأنف والفم، وانتهت بالمؤخرة، كما أجرت جراحة للصدر.
أما الأكثر تطرّفاً، فكان ارتداؤها مشّداً23 ساعة كلّ يوم،على مدى السنوات الست الماضية، من أجل أن يصبح خصرها 20 إنشاً.
وصرّحت، في مقابلة لها، إنّها تستحمّ يوميّاً، وتبقي جسمها مرتاحاً لمدّة ساعة، قبل وضع المشدّ على خصرها مرّة أخرى. في البداية، كان الامر فظيعاً وصعباً، ثم اعتادت على ذلك وأصبح الحزام ضروريّاً، فهي لم تعد تشعر بالألم، بل فقط بالقليل من الضغط . وعلى الرغم من أنّها تبدو حاليّاً بصحة جيّدة، إلا أنّ الاطبّاء قد نصحوها بعدم الاستمرار في ارتداء المشدّ ، لأنّه قد يشكّل مخاطرصحيّة كبيرة، في وقت لاحق.
وبغضّ النظر عن الحقيقة الجنسيّة لهذه العارضة، فهي تحصد الكثير من المشجّعين والمتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي، وهي تريد أن تشتهر كصاحبة أجمل خصر في العالم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X