اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

لماذا هؤلاء المطربون ممنوعون من الغناء في رمضان؟

كريم محسن
إيهاب توفيق
بوسي
هيثم شاكر
جنات
مروة نصر.
محمود الليثي
محمد حماقي
حمادة هلال
رامي صبري
11 صور

بالرغم من انتشار ظاهرة الخيم الرمضانية في مصر خلال السنوات الأخيرة، وسعي صنّاعها لضمّ عدد من المطربين للمشاركة في هذه الخيم التي تمثل أهم سهرات رمضان ولديها جمهور لا يستهان به يرتادها، إلا أن عدداً كبيراً من المطربين يمتنعون عن الغناء خلال شهر رمضان ولديهم الكثير من الأسباب التي نكتشفها معهم في هذا التحقيق:

المطربون يمتنعون
من أكثر المطربين الحريصين على عدم الغناء في رمضان وعدم المشاركة في أي خيم رمضانية الفنان محمد حماقي حيث يقول: «منذ بدايتي الفنية وأنا لا أشارك في أي حفلات أو خيم رمضانية وأبتعد عن الغناء تماماً في رمضان؛ لأنني أفضل الابتعاد عن أجواء السهر في رمضان وأقضي وقتي بين أصدقائي وأسرتي، إضافة إلى ممارسة شعائر رمضان التي تهمني أكثر بكثير من أي شيء».


أما الفنان كريم محسن فقال: «لا أهتم بالمشاركة في الحفلات والخيم الرمضانية وأضاف: «اعتدت أن أعيش روحانيات رمضان وصلاة التراويح وقراءة القرآن وغيرها من العبادات وأرى أن أجواء السهر تتنافى مع روحانية رمضان»
وأردف كريم: «وقتي مقسم بين العبادات وبين زوجتي وأسرتي حيث أحب أن نفطر معاً في بعض الأيام وفي بعض الأوقات أتناول الإفطار أو السحور مع أصدقائي».


من جهته، قال الفنان حمادة هلال: «لا أشارك في أي حفلات برمضان، وأحب أن أقضيه في الصلاة وقراءة القرآن، ولكن أحياناً تضطرني الظروف للعمل مثلما حدث العام الماضي عندما كنت أصور مسلسل «ولي العهد» وبالرغم من ذلك، لا أشارك في الخيم الرمضانية وأضاف حمادة: «أجمل شيء أن أفطر في رمضان مع زوجتي وأسرتي ونتناول السحور معاً ولكن الخيم الرمضانية لا أشعر فيها بروحانية رمضان لذا لا أشارك فيها».


الفنان رامي صبري من الرافضين للغناء في رمضان والمشاركة في الحفلات والخيم الرمضانية ويقول: «الخيم الرمضانية لم تعد منتشرة بكثافة كما كان في الماضي؛ نظراً لانصراف الكثير من الفنانين عن المشاركة في إحياء السهرات الخاصة بها وأنا لا أشارك في الخيم الرمضانية وأحب أن أعيش روحانيات رمضان مع زوجتي وأولادي وهذا لا يمنع أنني من الممكن أن أعمل في رمضان ولكن يكون ذلك من خلال اختيار أغان جديدة وألحان وغيرها لكني امتنع عن إحياء الحفلات».


الفنانة جنات بالرغم من طرح ألبومها الجديد «بنفس الكلام» واستعدادها لإحياء العديد من الحفلات إلا أنها تمتنع عن الغناء في رمضان، وتؤكد أنها ترفض تماماً العمل خلال هذا الشهر وأنها عادة ما تسافر المغرب لقضاء رمضان مع أسرتها هناك حيث تحب أن تعيش معهم روحانيات رمضان، خاصة أن متعة لمة العائلة تزداد في هذا الشهر الكريم.


أما الفنانة مروة نصر فتقول: «أقضي رمضان مع ابنتي وزوجي محمد علام وكذلك مع والدتي وإخوتي، ولا أشعر بالراحة إلا وأنا معهم لا أحب العمل في رمضان لأنه موسم للعبادة وعلى قدر المستطاع أقوم بالاجتهاد لأني أسعى لرضا الله فهناك أحد عشر شهراً أعمل فيها أما رمضان فهو موسم العبادة»

مطربو الخيام الرمضانية
في الوقت الذي يرفض فيه الكثير من المطربين الغناء في رمضان نجد آخرين يحرصون على المشاركة في الخيم الرمضانية، والتي عادة ما يتم الاتفاق عليها قبل رمضان بأيام قليلة حيث يتم تحديد أسعار المطربين وأهم الخيم التي ستتم إقامتها ومن المطربين الذين يعملون برمضان المطرب إيهاب توفيق الذي يستعد لإصدار ألبوم جديد خلال عيد الفطر ويقول إيهاب «لا أجد مشكلة في الغناء خلال شهر رمضان لأن دورنا كمطربين أن نعمل ونقدم فننا طوال العام، خاصة أن الخيم الرمضانية بها الكثير من أجواء رمضان وتكون سهرات مميزة وتعد بشكل مميز لذا لا أمانع من المشاركة بها».


الفنانة بوسي من أهم مطربات الخيم الرمضانية وتقول: «يعرض علي الكثير من الخيم وأقوم بإحياء عدد كبير من الحفلات فيها وهذا يسعدني كثيراً؛ لأني من أكثر المطربات اللواتي يشهدن طلباً عليهنّ لإحياء السهرات الرمضانية، وأرى أن ذلك لا يتعارض مع روحانية رمضان؛ لأن هذا عملنا ونغني للجمهور طوال العام والغناء لا يعني أننا لا نمارس شعائر وروحانيات رمضان».


الفنان هيثم شاكر يشارك أيضاً في الخيم الرمضانية ويقول: «لا يوجد حفلات زفاف في رمضان، لذا تعتبر الخيم الرمضانية وسيلة المطربين للعمل خلال هذا الشهر وأجواء الخيم تكون ممتعة وبها الكثير من أجواء رمضان سواء في تصميمها أو أجواء السحور مما يزيد من الإحساس بشهر رمضان».


الفنان محمود الليثي من أكثر المطربين الذين يقدمون حفلات وأفراحاً طوال العام، ويشارك في الكثير من الخيم الرمضانية وعن حفلاته هذا العام يقول الليثي: «أشارك في العديد من الخيم الرمضانية وأحب العمل في شهر رمضان لأن له مذاقاً خاصاً وأجواء الغناء في رمضان ممتعة للغاية، وأشعر فيها أيضاً بروحانيات رمضان حيث نغني وسط الجمهور الذي يتناول السحور والكنافة والقطايف وهذا لا يمنعنا أيضاً من الصلاة وقراءة القرآن».


الفنانة السورية وعد البحري تقول: «لا أمانع من العمل في رمضان فدورنا كمطربين هو إمتاع الجمهور وخاصة أن أجواء الخيم الرمضانية تعكس روح رمضان، وفي الوقت نفسه، أقضي وقتي في رمضان مع ابني عيسى وزوجي أحمد البنا وأحرص على إعداد الوجبات المميزة لهما كما أحرص على إقامة شعائر رمضان من صلاة تراويح وقراءة قرآن وغيرها من روحانيات هذا الشهر الكريم».

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"