أزياء /إتجاهات

أناقة الأميرات في مجموعة ساهر ضيا للأزياء الراقية

مجموعة ساهر ضيا 
مجموعة ساهر ضيا 
مجموعة ساهر ضيا 
مجموعة ساهر ضيا 
مجموعة ساهر ضيا 
مجموعة ساهر ضيا 
مجموعة ساهر ضيا 
مجموعة ساهر ضيا 
مجموعة ساهر ضيا 
مجموعة ساهر ضيا 
مجموعة ساهر ضيا 

حدائق غناء من بريق موناكو وتاريخها العابق بالجمال والاناقة، اختصرها المصمم ساهر ضيا برمزها الجمالي وهو أميرة الامارة الفنانة العالمية غريس كيلي التي استوحى من صورتها كأيقونة الجمال والفن مجموعة ساحرة تستحضر ذكرى الفنانة العالمية في أسبوع الموضة الفرنسي لخريف وشتاء 2016 – 2017 الذي قدم فيه أحدث مجموعاته لتصاميم الهوت كوتور، للمرة الثانية على التوالي.
تعيد التصاميم احياء الخيارات الساحرة التي طبعت تجربة الفنانة العالمية، وأميرة موناكو في ما بعد، كريس كيلي منذ تواجدها تحت أضواء السينما في هوليوود، حتى دخولها نادي الاميرات، كونها تميزت بأناقتها واطلالتها الملوكية التي تلونت بأزهار وورود تحيط بفساتينها. من هنا، تلتقي التصاميم التي قدمها المصمم ساهر ضيا، مع موضة الخمسينيات والستينيات، لتُضاف اليها لمسات كريس كيلي وعشقها للحياة، وذلك باعتمادها ألواناً مشرقة وقصّات راقية وسمت صورتها كأميرة للأناقة في تلك الفترة.
تطغى على التصاميم القصات الواسعة والطويلة تعيد روحية الاطلالات الملوكية في الخمسينيات، كونها تحول مركز الجذب الى التصميم بحد ذاته، ويستقطب الأنظار الى تداعي الاقمشة الحساسة، والانطباع الفني الذي يتركه التطريز بالاحجار الكريمة المشغولة يدوياً، والازهار التي أدخلت الى سائر التصاميم. وفي الوقت نفسه، اخترقت بعض التصاميم الملاصقة للجسم المجموعة بما يضاعف الطابع الأنثوي الرقيق الذي تتميز به المجموعة، وقد أضيئت بالاحجار الكريمة أيضاً التي منحتها وهجاً دافئاً، فضلاً عن الورود التي رسمت مداراً مدهشاً من الحميمية، تتناغم مع الألوان المختارة بعناية.
ويطغى الفرح على ألوان المجموعة، فتتدرج فيها الألوان بشكل متناسق، وتشكل باقة مدهشة من الـ"توركواز" والعنابي، والزهر والزمرد، والعنابي والنيلي والأسود... وهي ألوان تحاكي التيمة الأساسية للمجموعة التي تجعل من الأزهار قصيدة طويلة تحكي أناقة الأميرات.
ولا يبتعد فستان الزفاف عن هذا الخط المشرق، حيث المصمم ساهر ضيا قدم فستاناً أبيض، يحاكي الخيال بتصميمه واشراقته، وصُمّم بلغة الحب، وأحيط بالازهار التي تشكل أروع الأفكار المستوحاة من لغة الفرح.
في المجموعة الثانية التي يقدمها المصمم ساهر ضيا في باريس، بعد عام على انخراطه بالخط العالمي للموضة، طبع تجربته برؤية جديدة، تستحضر العشق والأناقة وأضواء الشهرة في وقت واحد، بما يحاكي الأناقة الملوكية الأوروبية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X