أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

عالم افتراضي لمكان وقوع الجريمة بتقنية 3D

عالم افتراضي لمكان وقوع الجريمة بتقنية 3D

الكشف عن المجرم أمر صعب بالنسبة للسلطات الأمنية، ولهذا السبب قررت شرطة وست ميدلاندز في بريطانيا أن تقوم بإجراء مسح ضوئي عن طريق "الليزر" لبناء عالم افتراضي لمكان وقوع الجريمة يسمح لها بالاستمرار في التحقيق لفترة طويلة حتى وإن جرى تنظيف المكان الحقيقي ومسح الأدلة.
وتستخدم السلطات الأمنية في هذه العملية الكاميرات التي تأخذ الملايين من القياسات الدقيقة لمكان وقوع الجريمة قبل أن تنقل الصور الملتقطة إلى الحاسوب، والذي يقوم بدوره بتكوين وبناء صورة ثلاثية الأبعاد لمسرح الحادث، حيث قال البروفيسور مارك وليامز الذي يقود فريق "الطب الشرعي الرقمي": إن الشرطة تجري فحصاً دقيقاً شاملاً لمسرح الجريمة، كما يمكن لها التحقق من الأدلة البصرية، وفقاً لـ"سكاي نيوز العربية".
وأضاف: إذا ادعى أحد الشهود أنه رأى الجريمة، يمكننا إثبات وجهة نظره وما شاهده من خلال هذه العملية، وفي مكان عام حيث يوجد موقف للسيارات يمكننا التقاط المشهد والعودة فيما بعد لزيارته مرة أخرى كما لو كان اليوم الذي وقعت فيه الجريمة.
ويستخدم فريق "الطب الشرعي الرقمي" التابع لمجموعة التصنيع "وارويك" ماسحات ضوئية عالية الدقة على غرار تلك الموجودة في المستشفيات، ولكن أقوى بكثير.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X