أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بعد غضب المغردين من تسميم الكلاب.. أمانة الطائف تستعين بالشرع

تغريدة أمانة الطائف
التخلص من أذى الكلاب الضالة عن طريق تسميمها

بعد الانتقادات الواسعة، التي شهدها موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، على تغريدة أمانة الطائف، التي أوضحت فيها أنها تواصل جهودها في التخلص من الكلاب الضالة بكافة المواقع داخل المدينة والضواحي، وذلك عن طريق الطعام المسمم وفق برنامج شامل، بينت الأمانة أن الرأي الشرعي يبيح هذا التصرف.
حيث قال وكيل أمانة الطائف للخدمات الدكتور عبدالله الغامدي: إن الأمانة قبل أن تقدم على تسميم الكلاب الضالة، تبينت الرأي الشرعي في هذا التصرف، مؤكداً أن الرأي الشرعي يصرح بالتخلص من أذى الكلاب الضالة عن طريق تسميمها، مبيناً أن تلك الكلاب توجد بأعداد لا يمكن حصرها، وتتكاثر في عدة مواقع في المحافظة، وذلك وفقاً للوكالات.
وأشار الغامدي إلى أنه لا يمكن الاستفادة من هذه الكلاب بأي شكل من الأشكال، وذلك في رده على منتقدي الأمانة، الذين اقترحوا أن يتم تجميع تلك الكلاب، والاستفادة منها لاحقاً في الصيد أو ككلاب حراسة، معتبرين فعل الأمانة منافٍ لمبادئ الرفق بالحيوان.
وأوضحت الأمانة وقتها أنها تلقت عدداً من البلاغات، خاصة بعد ما نتج عن هذه الكلاب من أضرار، منها: الهجوم على السكان وطلاب المدارس والمصلين في فترات الصباح الباكر، وأيضاً نقل الأمراض كـ"السعار"، والإزعاج بالنباح ليلاً.

المزيد من أخبار أسرة ومجتمع

X