أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

خطف ابن خاله وطالب بفدية 300 ألف جنيه

مصري خطف ابن خاله وطالب بفدية
المتهم

وضع شاب مصري خطة لاختطاف إبن خاله واحتجازه داخل منزله في عين شمس شرق العاصمة القاهرة لمساومة أسرة الطفل على 300 ألف جنيه فدية مقابل إطلاق سراحه، واستمر المتهم في مساومة خاله لمدة 48 ساعة قبل أن يسقط بيد مباحث القاهرة.

الغريب في الأمر أن المتهم كان يتظاهر أمام أسرته خاله بمساعدتهم في البحث عن الطفل المفقود لكنه لم يتوقع أن يسقط بيد المباحث بسرعة كبيرة عن طريق هاتف محمول خاص بالطفل أجرى الخاطف منه مكالمة هاتفية من مكان تواجده وأغلقه وتحدث من هاتف آخر فتوصلت المباحث إلى مكان المكالمة الأولى وداهمت الشقة وعثرت على الطفل مقيداً بسلك الهاتف.

وبدأت الواقعة بتلقي قسم شرطة عين شمس بلاغاً من "محمد م." (68 سنة) أفاد عن غياب نجله "خليفة محمد" (13 سنة) بعد خروجه للعب أمام مسكنه بصحبة أصدقائه، وفي وقت لاحق ورد إليه اتصال أخبره فيه المتصل اختطاف نجله وساومه على دفع مبلغ 300 ألف جنيه مقابل إطلاق سراحه.

ولم يتهم المدعي على أحد، وتبين من التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة نجل شقيقه "عبد العزيز ع" (27 سنة).

وبعد مراقبة أماكن تواجده تمكنت الشرطة من توقيفه وبصحبته الطفل المخطوف مكبل اليدين والقدمين بواسطة سلك الهاتف وضبط بحوزة المتهم الهاتف المحمول المستخدم في المساومة.

أعترف المتهم بارتكاب الواقعة، وأقر أنه نظراً لمروره بضائقة مالية وعلمه باحتفاظ خاله (والد المجني عليه) بمبلغ مالي لشراء وحدة سكنية، ولدت في ذهنه فكرة اختطاف الطفل ومساومة والده على إعادته مقابل دفع مبلغ مالي، ولهذا السبب استدرجه من أمام سكنه بدعوى اصطحابه للنادي الأهلي لممارسة رياضة كرة القدم واحتجزه لحين الحصول على مبلغ الفدية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X