أسرة ومجتمع / إسألوا خالة حنان

اكتب سؤالك هنا وتلقى الإجابة من خالة حنان

المشكلة: تعبت من انتظار رسالة حبه لي!!

السؤال


أريد أن أخبرك عن مشكلتي، أولاً أحببت شخصاً لم يكن يبادلني الحب، كان يعتبرني مجرد صديقة له أو أخت. كنت دائماً أضحي بأي شيء لكي أكون معه، حتى أنني ضحيت بتخصصي وغيرته لأكون معه، بعد أن استمر هذا الحال لمدة عام ونصف، تعبت من انتظار رسالة الحب منه والاهتمام.
(مروة)

رد خالة حنان

1 ما دمت تعبت يا حبيبتي فما عليك إلا الراحة!!
2 يؤسفني أن تبلغ تضحيتك من أجل وهم الحب تلك الدرجة التي وصلت إلى تغيير تخصصك، وتحمل غيرته كما تقولين!
3 لكن ما استوقفني هو قولك بأنه لم يحبك وظل طوال زمن حبك له يعتبرك صديقة أو أختاً؛ فكيف إذن كان يغار عليك؟؟
4 أعتقد أنه أناني ومتسلط، ولكن الله أعلم بما في الصدور، لهذا لا أحكم عليه بل أكتفي بتحذيرك أنه قد يكون كذلك حقاً!
5 ولأني أحذرك أقول عليك التوقف حالاً عن الانتظار وتعذيب نفسك، بل عليك الانتقام لنفسك بوضع خطة مضادة تهتمين فيها بنفسك، وتدللين روحك آخر دلال واسأليني كيف؟!
6 فكري بكل السلبيات التي لدى هذا الشخص، واكتبيها بخط كبير وقرري أنه لا يستحقك، وأن حبك له كانت غلطة شنيعة، وأن هناك عشرات الشبان من الأسوياء الذين يستحقون أن يكونوا مشاريع عرسان لك!!
7 هذا التفكير لا يعني أن تصابي بالغرور، بل يعني أن تسلحي نفسك بالأمل وتطمئني قلبك قائلة له إن هذا لو كان خيراً لك لكان الله قربه منك ليختارك شريكة حياة، ولكن ما دام هذا الأمر لم يحدث فالخيرة فيما اختاره الله. وفقك الله وهداك إلى الطمأنينة، وحماية نفسك من الوساوس المؤذية. 

سمات

أضف تعليقا

X