أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

في العين.. جنازة مهيبة بسبب رسالة على الفيس بوك

توافد المئات لماكن التشييع
جنازة مهيبة لسيدة مصرية ليس لها سوى ابنة وحيدة في الإمارات
الرسالة

رسالة فيسبوكية تبرز روح الإخاء والتسامح التي تسود المجتمع الإماراتي، وتظهر المحبة الإنسانية بأجمل صورها، بعد أن نشرت رسالة على الفيس بوك، تناشد سكان الإمارات في العين، للوقوف إلى جانب سيدة مصرية وحيدة، في جنازة أمها لعجزها عن حمل الكفن ونقله إلى مكان الدفن، في تدوينة تحت عنوان "جنازة أم ليس لها سوى ابنتها فقط"، كما جاء في موقع العربية نت.
ورد فيها: "يا أهالي العين أختكم سحر أصبحت وحيدة وليس لها أحد ولا يمكنها أن تحمل كفن أمها وحدها ولا أن تدفنها لذا كونوا لها إخوة وعوناً وسنداً بمصابها العظيم".
لتتوافد خلال فترة زمنية قليلة، حشود من أهالي العين والجالية المصرية وغيرهم، إلى المسجد الذي سيشيع به جثمان السيدة، على الرغم من عدم معرفتهم بها، ليكون وداع هذه السيدة بجنازة مهيبة وحاشدة، تبارى المشاركون فيه لحمل النعش ونقله، كأنهم عائلة واحدة بمصابٍ واحد.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X