بلس /فعاليات

تكريم نساء الإذاعة والتلفزيون في المغرب

جانب من الحضور وفي الصف الأمامي "المكرمات"
باقة ورد من محمد الغداني للمكرمة فاطمة عميد
الزاهية المدكوري ودرع التكريم من محمد الخلوفي
رشيد الصباحي يسلم باقة ورد لفاطمة عيسى
باقة ورد من محمد البوكيلي لخديجة شفيق
خديجة كيدا تتوسط عمر الرامي وادريس الادريسي
فرقة الكابويرا
فاطمة مومن تتسلم هدية التكريم من أمينة بوعياش رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان
أمينة غريب وكلمة بالمناسبة
صورة تذكارية للمكرمات مع أعضاء اللجنة المنظمة للحفل
نعمان الحلو في وصلة غنائية
المطربة حسناء زلاغ
الممثلة سعاد صابر تتسلم درع التكريم وباقة ورد من مدير المسرح محمد بنحساين
بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، وفي التفاتة تقدير، كرمت لجنة المناصفة واليقظة التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة نساء يعتبرن من أوائل الإعلاميات الرائدات بالمغرب تحت شعار:"8 نساء...8 مسارات"، حيث ربطن ثمان نساء علاقة قوية مع المشاهد والمستمع المغربي خلال العقود الماضية، سواء خلف المذياع وعبر الأثير أو أمام الشاشة، فرسخت أعمالهن في الذاكرة الجماعية لجيل كامل من المشاهدين والمستمعين.
واعتلت منصة التكريم تحت تصفيقات الحضور على التوالي:
فاطمة مومن صحفية ومقدمة ونائبة رئيس التحرير ومنتجة برامج رئيسة قسم الإنتاج، عملت أيضاً مديرة للعلاقات مع المنظمات الدولية، وكانت أول صحفية تكلف بتغطية الأنشطة الملكية في عهد الملك الراحل الحسن الثاني.
فاطمة عيسى منتجة برامج بالإذاعة الجهوية بطنجة
الزاهية المذكوري مقدمة أخبار وجه تلفزيوني الصوت الذي
خديجة شفيق منتجة برامج بالإذاعة الوطنية.
خديجة كيدا مكلفة بربط برامج الإذاعة الوطنية ومقدمة أخبار ومنتجة لبرامج اجتماعية
فاطمة عميد منتجة برامج بالإذاعة اللأمازيغية
وكانت المفاجأة تكريم الإعلامية أمينة غريب منسقة لجنة المناصفة واليقظة، والتي تعتبر مايسترو هذا الإطار الذي أحدث قبل عامين من أجل تحقيق المناصفة الفعلية المرتبطة بإدماج المرأة في مختلف المهن السمعية البصرية وتمكينها من وسائل بلوغ مناصب المسؤولية، وكذا تحسين صورة المرأة المغربية عموماً في مضامين البرامج والإنتاج والدرامي والوصلات الإشهارية.
وحظيت الممثلة سعاد صابر، التي تتمتع بحب الجمهور المغربي، بتكريم خاص من قبل اللجنة المنظمة، اعترافاً بالأعمال الدرامية التي قدمتها على الشاشة المغربية لأزيد من ثلاث عقود.
وعرف هذا الحفل التكريمي الذي احتضنه مسرح محمد الخامس بالرباط، حضور العديد من الوجوه الإعلامية الذين تولوا مهمة تقديم باقات ورد وأذرع وهدايا التكريم للمتوجات.
وقدمت شهادات في حق المكرمات من قبل زملائهن أو مدرائهن، أثنوا على تميزهن ومثابرتهن ومساراتهن المهنية الحافلة بالعطاء والانجازات وقدرتهن على فرض أنفسن في ظروف لم تكن سهلة، على كل المستويات. وبدت المكرمات الرائدات متأثرات بهذا الاحتفاء وبهذا الاعتراف من زملاء وزميلات ينتمون للجيل الجديد.
وتخلل هذه السهرة التي تولى تنشيطها الإعلامي حسين العمراني، فقرات فنية، افتتحتها الفرقة الموسيقية الشابة " كابويرا" التابعة لجمعية ماتيسا، وغنى خلالها الفنان نعمان الحلو الذي أهدى بالمناسبة للمرأة المغربية أغنية جديدة. والمطربة حسناء زلاغ والفرقة الأمازيغية بقيادة الفنان نجيب عبد الله وانتهت بوصلة فرقة عيساوة للنساء بقيادة عائشة الدكالي.
X