اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

هي الأولى من نوعها.. جراحة عاجلة لبحار على متن الأسطول الروسي

أجريت أول عملية جراحية في الأسطول الروسي لبحار

العملية الجراحية نادرة في السفن والغواصات البحرية، لتطلبها غرفة عمليات كاملة التجهيز الطبي، لكن لا شيء مستحيل عند تعرض حياة إنسان لخطر الموت أو مضاعفات خطرة، وقد لجأ جراح عسكري إلى استخدام المتاح لإنقاذ بحار بعملية جراحية عاجلة لا بد من إجرائها سريعاً قبل الوصول إلى الميناء البري.

وأفاد ناطق باسم أسطول البحر الأسود الروسي بأن عملية جراحية أجريت على بحار في غواصة «كراسنودار» الروسية، وذلك للمرة الأولى في تاريخ الأسطول الروسي، وفقًا لموقع «نوفوستي»، وموقع «روسيا اليوم».


وقال الناطق إن البحار أصيب بالتهاب الزائدة الدودية. وكان بحاجة ماسة لإجراء عملية جراحية فورية لإزالتها. وتولى الجراح العسكري، دميتري يوجانين، إجراء تلك العملية داخل الغواصة، حيث تم تجهيز غرفة الجراحة في مقصورة لا تزيد مساحتها عن 5 أمتار.

وأشار الناطق إلى أن الغواصة لم تطف وقت إجراء العملية التي استغرقت 4 ساعات. وقال إن حالة المريض مستقرة، وسيتم نقله إلى المستشفى بعد وصول الغواصة إلى مينائها.