أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الإرهاب يحرق مسجدًا في أمريكا... والسلطات تحقق في الحادثة

يبدو أنّ مشاعر الكره والضغينة تجاه المسلمين والمساجد في الدول الغربية مازال مستمرًا وحاضرًا في قلوب وعقول الكثيرين من أبناء هذه الدول، وما زالت العنصرية والتطرف تدفعهم نحو إيذاء المسلمين وتدمير أماكن عبادتهم. وهذه المرة طال الاعتداء مسجد "ديانة" الواقع في مدينة نيوهيفن بولاية كونيتيكت الأمريكية ليلة الأحد الموافق 12 مايو، حيث ذكر موقع شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية أنّ حريقًا شب في مسجد "ديانة". ونقل الموقع عن مساعد رئيس هيئة إطفاء الحرائق في المدينة "أورلاندو ماركانو" أنّ المسجد كان يمر بأعمال ترميم وصيانة عندما شبت النار فيه، مؤكدًا أنّ إضرام النار كان متعمدًا.

من جانبه كتب حاكم ولاية كونيتيكت "نيد لامونت" تغريدة على حسابه في موقع "تويتر" أدان فيها هذا "الهجوم المدفوع بالكراهية على مؤسسة دينية"، مضيفًا أنّ "لا مكان في ولايتنا ولا في أمتنا مثل هذه الهجمات". وتوعد "لامونت" بالعمل مع كل الأطراف المعنية لتعقب ومحاسبة المسؤولين عن الهجوم، حسب ما جاء في تغريدته.


وأشار حاكم الولاية إلى أنّ إمام مسجد "ديانة" قال له إنّ عددًا من الكنائس والكنس اليهودية في المدينة عرضت مساعدتها في استضافة المصلين، إلا أنه استدرك بالقول:" لكنهم (المصلون) يريدون أن يتعبدوا في مسجدهم، ونحن سنفعل كل ما بوسعنا لجعل ذلك ممكنًا".

تجدر الإشارة إلى أنّ المحققون في مدينة نيوهيفن قد رصدوا مكافأة قدرها 2500 دولار لمن يدلي بمعلومات من شأنها أن تؤدي إلى اعتقال مرتكبي هذا الهجوم. وأوضح المحققون أنّ مكتب التحقيقات الفدرالي (إف بي آي) يشارك في التحقيقات أيضًا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X