فن ومشاهير /مشاهير العرب

الفنانات يرفعن شعار "البحث عن فضيحة" حباً بالأضواء

أصبح البحث عن دور مهم في فيلم أو مسلسل يضمن بقاء النجوم في دائرة الضوء موضة قديمة، خاصة في ظل حالة الكساد التي يعاني منها الفن بشكل عام.
لذا فكرت بعض النجمات في اللجوء إلى شكل جديد يبقيهن متواجدات على الساحة ولو من دون جديد يقدمنه، ولم يجدن أسرع من الفضائح والشائعات طريقاً، فكلفوا أشخاصاً يعملون في الخفاء، ليرسلوا بيانات صحفية عبر البريد الالكتروني أو خدمة الرسائل القصيرة مجهولة المصدر، وإشاعة خبر مثير عن الفنانة يعيدها إلى دائرة الضوء دون أدنى عناء.
فضيحة قمر الثانية
هذا تماماً ما لجأت إليه مؤخراً الفنانة اللبنانية قمر، إذ إنها لم تكتف بفضيحتها مع رجل الأعمال جمال مروان الذي أعلنت أنها تزوجته عرفياً وأنجبت منه ابنها جيمي الذي لا يزال دون أوراق ثبوتية لرفض جمال الاعتراف به، فقد أشاعت مؤخرا خبر زواجها سراً، وذلك عن طريق رسالة وصلت إلى بعض الصحفيين مضمونها إنها تسكن في إحدى فيلات مدينة السادس من أكتوبر في القاهرة منذ عدة أشهر بمفردها، وأنها تنوي الاستقرار في القاهرة.
وجاء في البيان أن الفنانة تزوجت من شخصية مصرية شهيرة مؤخراً وأنها حامل في الشهور الأولى، وأن الزواج السري جاء مباشرة بعد تأجيل تصوير الفوازير التي كانت تنوي قمر دخولها في رمضان الماضي، وقد نسب البيان المعلومات إلى مصادر موثوقة.
وأضاف البيان أن عدد من الأصدقاء القليلين يعرفون قصة هذا الزواج السري بين قمر والشخصية الشهيرة ،لذا تم تسريب هذا الخبر وسط عدد محدود من الأصدقاء.
ولم ينس المرسل الترويج الفني لقمر حيث قال إنها شرعت منذ عدة أشهر في تنفيذ ألبومها الجديد، وأنها تتعاون فيه مع محمد رحيم الذي يشرف على تنفيذ الألبوم كما إنه كان لديها مشروع سينمائي مع محمد السبكي و يشاركها البطولة عمرو سعد لا يعرف أحد مصيره بعد الزواج و الحمل.
سما والرداد
وقد سبق كذلك للفنانة المصرية سما المصري أن أرسلت رسالة عن طريق مدير أعمالها على الهواتف المحمولة، وكان مضمونها "شاهد فضيحة سما المصري عارية مع حسن الرداد" ورسالة أخرى تقول فيها "شاهد قبل الحذف على اليوتيوب سما المصري تسب اوباما بالآم والأب"، وما إلى ذلك من رسائل بالتأكيد تحقق الهدف منها خاصة من قبل اللاهثين وراء الفضائح، وتم إثبات أن كليبها مع الرداد هو جزء من فيلم "نظرية عمتي" أما يوتيوب اوباما هو كليب غنائي تسخر فيه من موقف الرئيس الأمريكي اوباما من ثورة مصر.
ساندي ورجل الأعمال
الفنانة ساندي أيضا سبق وأرسلت بيانا إعلاميا في بداية مشوارها الفني عن طريق احد الأشخاص، جاء فيه أنها شوهدت في أحد منتجعات شرم الشيخ بصحبة رجل أعمال معروف بعد لقاء جمع بينهما في حفل خاص في أحد الفنادق، وتبادلا خلالها أرقام الهواتف المحمولة وأبدى خلال اللقاء إعجابه بموهبتها الفنية ، وتردد أنة قرر إنتاج دويتو غنائي لها مع أحد المطربين العالميين يتم التفاوض معه حاليا كبداية للتعارف بينهما ورصد لذلك ميزانية تصل إلى 300 ألف دولار ، البعض ألمح لوجود علاقة عاطفية تجمعهما و لا أحد يعلم هل ستستمر العلاقة في الخفاء أم سيتم إعلان الخطوبة خلال الأيام القليلة المقبلة ؟
زينة وشعار رابعة
على الجانب الأخر هناك فنانات يلجأن إلى نفي شائعات لا وجود لها أصلاً، لإحداث بلبلة تعيدهم إلى الأضواء، مثل الفنانة زينه التي سبق وأرسلت بيانا تكذب فيه إنها انضمت إلى الإخوان المسلمين وإنها لم ترفع شعار رابعة وهي شائعة لم تكن قد أطلقت في الأساس.
موت داليا
وسبق وأطلقت داليا البحيري شائعة على نفسها تؤكد فيها إنها نجت من الموت بعد تعطيل الكهرباء عن المصعد التي كانت تركبه هي ووالدها وابنتها وهو بالطبع الحدث المبالغ فيه لأنه كم من أشخاص تعطل بهم المصعد ولم يصابوا بأي مكروه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X