اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

Marilyn Monroe أجرت عمليات تجميل قبل نصف قرن

4 صور

تعرض سجلات طبية تثبت خضوع النجمة الأمريكية الراحلة Marilyn Monroe لجراحة تجميل، وحملها خارج الرحم، في مزاد علني يقام الشهر المقبل في كاليفورنيا.

وأفادت وسائل إعلام أميركية ان سجلات طبية وإرشادات طبية وصوراً بالأشعة السينية لعظام وجه Monroe وأسنانها، ستباع في مزاد علني تقيمة دار " غوليينز " في 9 و10 تشرين الثاني/نوفمبر 2013 بكاليفورنيا.

ولفتت إلى ان الاسم المكتوب على السجلات هو مارلين ميلر، للحفاظ على خصوصية نجمة الإغراء الراحلة، ويتوقع ان تباع بمبالغ تتراوح بين 15 و30 ألف دولار.

وتتضمن هذه السجلات عدة صور أشعة لوجه النجمة الأمريكية ومحاضر طبية توفر تفاصيل حول العمليات التي خضعت لها، وقالت دار «غوليينز» في بيان أن "الشائعات حول عمليات التجميل التي خضعت لها Monroe لا تزال تثير اهتمام الجمهور" ولا تزال محاطة بالسرية.

وتابعت الدار في البيان أنه "وفي وقت لم تكن فيها العمليات التجميلية شائعةً جداً، ترفع هذه الملفات الشكوك حول هذه العمليات وتوفر تفاصيل جديدة حول الجراحات التي حولت (Marilyn Monroe) التي سبق ونشر لها 3700 صورة جديدة  في مزاد  قرب لوس أنجلوس".

وذكرت ان السجلات تمتد بين الـ1950 و1962، أي قبل أشهر قليلة من وفاة Monroe ، وهي تشير إلى خضوعها لجراحة تجميل مرتبطة بالأنف وحملها خارج الرحم في نيويورك في العام 1957.

ويجرى المزاد في العاشر من تشرين الثاني (نوفمبر) في إطار عملية بيع مقتنيات وتذكارات عائدة لنجوم هوليوود.