فن ومشاهير /أخبار المشاهير

"الهيبة 4"... هل يحدث انقلاباً جذرياً في العمل؟

من كواليس "الهيبة"
من كواليس "الهيبة"
من كواليس "الهيبة"
من كواليس "الهيبة"

مع إعلان شركة "الصباح إخوان"، للمنتج صادق الصباح، عن استمرار مسلسل "الهيبة" بجزء رابع؛ سيكون حاضراً على الشاشات في موسم دراما رمضان 2020، كثرت التكهنات والتسريبات عن هوية النجوم الجدد الذين سيدخلون العمل، وخصوصاً النجمة التي ستقف إلى جانب النجم السوري تيم حسن، في بطولة الجزء الرابع، بعد أن تعاقبت ثلاث ممثلات على بطولة الأجزاء السابقة، وهنّ: نادين نجيم، نيكول سابا، وسيرين عبد النور، دون أن تعلن الشركة عن أية تفاصيل تخص الجزء الرابع من العمل.
المعلومة الوحيدة التي كشف عنها مخرج العمل سامر البرقاوي؛ هي أن الكاتب السوري فؤاد حميرة سيتصدى لكتابة الجزء الرابع، بعد أن كتب هوزان عكو جزأه الأول، وباسم السلكا جزأيه الثاني والثالث، قبل أن يقرر التفرغ لمشروعه الإخراجي، كما أكد في حديث سابق لـ"سيدتي نت".
وبحسب آخر المعلومات التي حصل عليها "سيدتي نت"، فإن الكاتب حميرة يجهز لانقلاب جذري وتغييرات كبرى في سير الأحداث، بالتوافق مع المخرج والمنتج وبطل العمل؛ ليعطي للحدث انطلاقة جديدة، خصوصاً أن مسلسلات الأجزاء دائماً ما يصيبها التكرار وشطط الأحداث، وهو ما يعمل صناع المسلسل على تفاديه في هذا الجزء.
وبحسب معلومات "سيدتي نت"، فإن قرار إسناد دور البطولة النسائية لنجمة ما، لم يختمر بشكله النهائي، ولا يزال قيد البحث؛ بانتظار إنجاز عدد من حلقات المسلسل، واستمرار تشاور صناع العمل؛ لتبقى الاحتمالات مفتوحة على أكثر من اسم، ومنها ستيفاني صليبا، وحتى أمل بوشوشة؛ التي تعتبر من ضمن الأسماء المتعاونة مع شركة "الصباح"، والتي تراهن عليها الشركة المنتجة، وليأتي عرض مسلسل "دولار" خلال الفترة المقبلة على شبكة "نت فليكس"، والذي أدت أمل دور البطولة فيه؛ تأكيداً على تعاون الشركة مع النجمة الجزائرية.
وبحسب المعلومات، فإن هناك أسماء مرشحة أخرى، قد تكون ستيفاني صليبا من بينها، وحتى إمكانية استمرار سيرين عبد النور، بطلة الجزء الثالث من المسلسل، لا تزال واردة.
إذن فإن أسرار "الهيبة" لا تزال طيّ الكتمان، وربما الشخص الوحيد الذي يملك مفتاح إطلاقها للعلن هو المنتج صادق الصباح، فهل يكشف عن ذلك قريباً؟!

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X