أسرة ومجتمع /فعاليات ومناسبات

ختام فعاليات سباقات الركض وركوب الدراجات بالأقصر

اللاعبون المصريون والتوانسة يسيطرون على المراكز الأولى في ختام البطولة العربية
أثناء تسليم ميداليات الفوز
اللاعبون المصريون والتوانسة يسيطرون على المراكز الأولى في ختام البطولة العربية
اللاعبون المصريون والتوانسة يسيطرون على المراكز الأولى في ختام البطولة العربية
سامح الصريطي يتوسط الفائزين
أحرز اللاعبون المصريون ولاعبو دولة تونس، المراكز المتقدمة في ختام فعاليات سباقات الركض وركوب الدراجات، ضمن البطولة العربية والإفريقية للداوثلون، وذلك بكورنيش النيل بمحافظة الأقصر، بمشاركة حوالي 400 شاب وفتاة، والتي نظمها الاتحاد المصري للترايثلون برئاسة اللواء أحمد ناصر.
وتم تكريم اللاعبين الفائزين بالمراكز المتقدمة في البطولة، حيث حصل أصحاب المراكز الأولى على 750 دولاراً في مختلف السباقات، لجميع الأعمار السنية، وحصل الفائزون بالمركز الثاني على 450 دولاراً، أما الفائزون بالمركز الثالث؛ فقد حصلوا على 300 دولار.
وحضر حفل تكريم الفائزين بالمراكز الأولى، التي سيطر عليها لاعبو جمهورية مصر العربية، ولاعبو دولة تونس الشقيقة، وعدد من أبطال باقي الدول العربية والإفريقية المشاركة، كل من محمد عبد القادر خيري نائب محافظ الأقصر، وحفني بركات حفني وكيل وزارة الشباب والرياضة، والفنان سامح الصريطي، وعدد من قيادات وزارة الشباب والرياضة والرياضيين بمصر والعالم العربي.
السباقات تم تقسيمها لتشمل مسابقة «الإسبرنت»، وهو السباق صاحب المسافة الأكبر في بطولة العدو لمسافة 5 كيلومترات، بلفّتين، في كل لفة 2.5 كيلومتر، ثم الدراجات الهوائية بمسافة 20 كيلومتراً بـ5 لفات، في كل لفة 4 كيلومترات، ثم الركض مجدداً بمسافة 2.5 كيلومتر في لفة واحدة.
والمسابقة الثانية هي «سوبر سبرنت» وهي لمحبي السرعة، ولم يكن لديهم الوقت الكافي للتدريب، وهو سباق صغير العدو لمسافة 2.5 كيلومتر في لفة واحدة، ثم ركوب الدراجات لمسافة 10 كيلومترات في 3 لفات، كل واحدة بمسافة 3.3 كيلومتر، ثم الركض للمرة الثانية بمسافة 1.25 كيلومتر.
أما المسابقة الثالثة فهي «سباق الصغار»، وهو لمن يسعى لإعداد ابنه بطلاً في المستقبل، وأصغر سن للمشاركة فيه هي 7 سنوات، ويتم في الركض الأول العدو لمسافة 1000 متر في لفة واحدة، ثم ركوب الدراجات لمسافة 3 كيلومترات في لفة واحدة، وأخيراً الركض لعدو مسافة 500 متر في النهاية بلفة واحدة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X