أسرة ومجتمع /سوشيال ميديا

يوتيوب: تعنيف طفل يثير موجة من الغضب

عقاب الطفل أمر لابد منه، ولكن بحدود بحيث لا يلحق أي ضرر نفسي أو جسدي به، عندها يصبح تصرفًا مرفوضًا ويثير الغضب والانتقاد، وهذا ما أحدثه مقطع فيديو لتعنيف طفل لا يتجاوز العاشرة يهاجمه كلب نُشر على اليوتيوب، حيث أثار موجة من ردود الأفعال الغاضبة، مطالبة بمحاسبة المتسببين فيه، فقد أظهر المقطع حالة من الهلع والخوف تنتاب الطفل.

ووصف المتحدث الرسمي باسم هيئة حقوق الإنسان الدكتور إبراهيم الشدي المقطع بـ "المؤلم"، حيث قال حسب مانشر في موقع اليوتيوب :" إنّ من قاموا بتصويره، تسببوا من دون إدراك في الأذى النفسي والجسماني الذي تعرض له الطفل، مؤكداً أنّ مثل هذه التصرفات تدل على تدني مستوى الوعي بحقوق الطفل".

وأوضح أنّ المتسبب فيه قد يتعرض للمساءلة بموجب نظام الحماية من الإيذاء، مشيراً إلى أنّ مباشرة مثل هذه الحالة هو من اختصاص الجهات الأمنية، حاصراً دور الهيئة في المتابعة مع الجهات المعنية، وفقاً لما جاء في ألـ"الحياة".
ومن ضمن ردود الأفعال التي حصدها هذا المقطع:

ALSAFIR1000: "المصور بدون أدنى شك مريض يحتاج مراجعة طبيب نفسي لتفادي ماقد يفعله مستقبلاً."
omer37906: "لو يفهم واحد بالمية ما سوى إلي سوى، لأنه الطفل له مخيلة واسعة هذا التصرف سيبقى في ذهن الطفل، وسيحلم كوابيس من هذا التصرف ال.... عشان تضحك الناس تسوي هيك."

fatshahri62: "بالله ليش جالس تصور الله يجعلك توضع في هذا الوضع وﻻ تلقي من يرحمك."
samasamir: "والله بدي أبكي على الطفل لمتى سيبقى الشعب بلا رحمة ورأفة بالأطفال.... الله يكسر ايد كل واحد بمد ايده على طفل أو بأذي طفل حرام."
أبو جاسم اليزيدي: "لاحول ولاقوة إلا بالله، الأهبل ماخذ الولد والكلب لعبة وتسلية مايعرف الأثر النفسي الذي قد يؤثر في شخصية الولد مستقبلاً. أطفالنا أمانة فلنحافظ عليهم."

فيما جاءت بعض التعليقات توضح أنّ هذا التصرف لا يستحق كل هذا الانفعال، والكلب يلعب مع الطفل فقط، من هذه التعليقات:
Saif ALRiyami: "ههههه يحليله الكلب مسكين يلعب معاه والولد يفكره يعضه بس الكلب ما يعضه يلعب معاه."

لمشاهدة المقطع:

المزيد من سوشيال ميديا

X