أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ضغوط العمل أكبر مسبب للاكتئاب

كشفت دراسة جديدة أنّ ضغوط العمل هي الآن أكبر مسبّب لاكتئاب الموظّفين البريطانيين ودافع للإكثار من تناول المشروبات الروحيّة وتعاطي المخدّرات.
ووجدت الدراسة التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" أنّ 30% من البريطانيين يعتبرون ضغوط العمل هي الجزء الأكثر إجهاداً من حياتهم، فيما اعترف 57% بالإكثار من شرب الكحول بعد العمل، و14% خلال فترات النّهار. وذكرت الدراسة أنّ 7% من البريطانيين البالغين أقرّوا بأنّهم فكّروا بالانتحار بسبب الإجهاد المرتبط بالعمل، فيما اعترف آخرون بأنّه أكثر وطأة من القلق النّاجم عن المال والصحّة.
وأضافت الدراسة أنّ 6 من كلّ 10 بريطانيين يُقدمون على الشُّرب بكثرة بعد العمل، وواحد من كلّ 10 خلال النّهار، جرّاء ضغوط العمل، والتي دفعت 7% منهم إلى التفكير بالانتحار.
وكان 10% منهم من الفئة العمريّة التي تتراوح ما بين 18 إلى 24 عاماً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X