اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

"الفيس بوكيون" و"المغردون" يحتفون باليوم العالمي لحقوق الطفل

16 صور

يصادف اليوم الثلاثاء، الموافق 20 نوفمبر للعام الحالي، الذكرى الثالثة والعشرين لليوم العالمي للطفل، الذي بدأت انطلاقته في الأمم المتحدة بتاريخ 20 نوفمبر عام 1989، كما يصادف يوم 19 من الشهر نفسه كل عام «يوم حماية الطفل من الإساءة»، الذي يسبقه بيوم واحد.

ولهذه المناسبة انطلقت المؤتمرات والاحتفالات، وشاركتها صفحات الـ«فيسبوك» وهاشتاقات «تويتر» بالترحيب باليوم العالمي للطفل عن طريق تقديم الدعم المعنوي للأطفال.

نبدأ بصفحة مؤسسة حقوق الطفل السعودي، التي تتناول كيفية ضمان حقوق الطفل السعودي والارتقاء بمستواه العلمي.

توجه الصفحة التهنئة لأطفال المملكة:
كما تقوم الصفحة بالتنديد بحالات العنف ضد الأطفال عامة، والطفل السعودي على وجه الخصوص، كهذه الفتاة التي قام والدها بتعذيبها، وغيرها من الأمثلة.

كما تقوم بنشر صور مختلفة لأشكال القهر الذي من الممكن أن يتعرض له الطفل السعودي نتيجة الإهمال الأسري.

أما صفحة حقوق الطفل التي تسعى لضمان حقوق أطفال العالم العربي، فقمنا بالتواصل مع مؤسسة الصفحة «يمامة العبدالله»، والتي تحدثت عن أهداف الصفحة وفكرتها قائلة: «الفكرة لحقوق الطفل، فهناك أطفال كثيرون يتعذبون في البلاد العربية من ضرب وشتائم، وحقوقهم منتقصة، مثل: نقص الدراسة والتشرد وتجارة الأطفال في الشوارع والفقر؛ فنحن هنا كي نعلم العالم عن الأطفال المشردين في البلاد العربية».

كما تنشر الصفحة صوراً لضحايا الفقر والحروب من أطفال العالم العربي.

وتعليقات مثبتة بالإحصائيات، على الحالة التي وصل إليها أطفال العالم من فقر..

إضافة إلى غيرها الكثير من الصفحات على موقع «الفيسبوك» مثل:
Child Rights Society - جمعية حقوق الطفل.

كما لم يخلُ موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» من هاشتاقات الدعم لليوم العالمي للطفل مثل#اليوم_العالمي_للطفل و# معاً_لحماية_أطفالنا و#مؤتمر_طفولة_آمنة الذي نظمته جامعة الأميرة نورة منذ حوالي أسبوع، واستمر لمدة 4 أيام لمناقشة حقوق الطفل، ومنحه الثقة بالنفس، ومناشدة الأسرة بأن تُشعِر الطفل بقيمته.

فكانت أبرز تعليقات المغردين من المؤيدين والداعمين لحقوق الطفل، والقليل من المعارضين على اليوم العالمي لحقوق الطفل؛ بحجة أنها تعطي الطفل حرية قد تخرج عن تقاليد العالم العربي، فقال المغرد @muislm : «هل تعلم أن 38 عضواً في الكونغرس الأمريكي عارضوا اتفاقية حقوق الطفل لخطرها، ويتم الآن ترويجها في بلادنا».

بينما خالفه الرأي جميع المغردين الذين أكدوا دعمهم لليوم العالمي لحقوق الطفل، فيما طالب البعض بدعم حقوق أطفال غزة، مثل كلٍ من المغردين @albrakaty و@Modi_Smile .

هذا وتتمنى مصممة الجرافيكس السعودية «فرح آل إبراهيم» لأطفال العالم السعادة بعيداً عن الحروب.

فيما شارك البعض عبر تويتاتهم الإحصائية، بذكر نسبة الفقر والحرمان للأطفال في بعض البلدان العربية.

بينما قدم المغرد @ghreep30 نصيحة للأهل قائلا : «عندما يفقد الطفل الحوار مع أهله، سيلجأ لطرق أخرى لتوصيل رسائله، قد لا تكون محمودة العواقب!»

وأخيراً تباشر المغرد @998_al بمهرجان يوم الطفل العالمي؛ الذي يقام للمرة الأولى بمحافظة عرعر بالسعودية.