اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

دفعته الغيرة لقتل ابنه الرضيع وطعن زوجته 6 طعنات ..

الضحية
الأم الضحية والأب الجاني
الأم الضحية
3 صور

تجرد أبٌ بريطانيٌ من أبوته ومن إنسانيته وارتكب جريمتنين مروعتين بحق طفله الرضيع ، وزوجته ، حيث أقدم بكل وحشية على قتل طفله الرضيع المولود حديثاً، ووجه لزوجته طعنات مميتة .

وتمكنت السلطات في بريطانيا في وقت لاحق من القبض عليه، وقضت محكمة في شمالي البلاد بسجنه مدى الحياة، وفق صحيفة "مترو".
وبحسب قرار المحكمة، فإن القاتل المدان سيقضي على الأقل 23 عاماً خلف القضبان.

تابعي أيضاً: أجبرا رضيعهما على تناول نظامهما الغذائي فكانت النتيجة كارثية!!

وقال المحقق الذي تولى القضية إن دينس بيتولا (27 عاما) طعن زوجته 6 مرات، كما طعن الطفل الذي كان نائما بمنزلهما في نورث تينسايد شمالي بريطانيا.
وأصيبت الأم وابنها بجروحٍ خطيرةٍ، ورغم ذلك تمكنت من الاتصال بخدمات الطوارئ، التي هبت لنجدتهما، لكن الابن توفي لاحقاً في المستشفى بعد أربعة أيامٍ على الجريمة المروعة .
وعندما سأل المحققون القاتل، الذي يعمل في مطعم وجبات سريعة، لماذا أقدم على إراقة الدماء، قال بنبرة تخلو من المشاعر: "لقد قتلتهما".

ووقعت الجريمة في مطلع أكتوبر الماضي، وذلك بعد نحو 2 أسابيع على ولادة الطفل أندريه.
وبحسب الشرطة البريطانية، فقد ازدادت العلاقة سوءاً بين الزوجين ،بعد ولادة أندريه، الذي اعتبره الأب منافسًا له، نتيجة الاهتمام الكبير الذي تبديه الأم برضيعها.
وقال المحقق "لم يكن دينس يعتبر المولود ابناً له، بل عده منافسه له، وبسبب الأنانية والغيرة المفرطة من قبل الأب ، قتل الرضيع" وطعن زوجته .