أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

غضب من قصة شعر ابنه فأطلق النار على الحلاق

تعبيرية

الغضب يدفع الناس للقيام بتصرفات مجنونة، وردّات فعل مبالغ فيها، وأحيانًا تصل إلى ارتكاب الجرائم. وهذا تحديدًا ما وقع في مقاطعة هاريس بولاية تكساس الأمريكية؛ حيث بادر أب غاضب بإطلاق النار على حلاق بعدما اندهش من قصة شعر ابنه البالغ من العمر (13 عامًا).

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية فقد حدثت الجريمة عندما كان الأب يتناقش مع الحلاق بشأن قصة شعر الابن قبل أن يطلق النار على الحلاق الذى أصيب في البطن والساق والذراع.

يذكر أنّ الابن كان قد عاد إلى الحلاق من أجل أن يعدّل قصة شعره، وهو ما قام به الحلاق مجانًا، ولكن الأب تشاجر معه وأطلق عليه النار، ثم هرب بينما كان الابن يشاهد الواقعة من السيارة، وأكدت الشرطة أنها تبحث عن الأب، وأنّ الحالة الصحية للحلاق مستقرة، ونشرت الشرطة عبر حسابها بموقع "فيسبوك" مواصفات الأب والسيارة التي كان يقودها وطلبت ممن يتعرف عليه بأن يبلغها حتى تتمكن من الإمساك به.

يشار إلى أنّ المحقق بالمقاطعة "والاس وايت" وصف هذه الواقعة قائلًا:" إنّ الحادث واحد من أسوأ الأشياء التي سمعتها في حياتي خصوصًا مع وجود الابن ومشاهدته ما حدث".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X