اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

ثلاثيني يقتل شقيقته ويرميها على الطريق بحجة سوء سلوكها

المتهمون

اصطحب شاب ثلاثيني شقيقته من بلدته في محافظة المنيا شمال صعيد مصر إلى العاصمة القاهرة بقصد علاجها، لكنه أوقف سيارته الملاكي على طريق أسيوط الصحراوي الغربي، وأنزل شقيقته عنوة وعاجلها بعدة طعنات قاتلة، وتخلص من جثتها بإلقائها في الصحراء، ثم عاد إلى منزله بصحبة زوجته التي كانت شاهدة على الحادث المأساوي، وطلب منها عدم إفشاء هذا السر.


وبعد مرور 4 أيام على الجريمة، عثر أحد الأعراب على الجثة فأبلغ الشرطة بالواقعة، فانتقل فريق من الأمن وعاين مسرح الجريمة ونُقلت الجثة إلى المشرحة، وتمكنت أجهزة البحث الجنائي بمديريتي أمن الفيوم والمنيا وقطاع الأمن العام، من تحديد وضبط مرتكب الواقعة، بعد أن بلغ مركز شرطة طامية بمديرية أمن الفيوم العثور على جثة سيدة مجهولة في العقد الثالث، مُلقاة على جانب الطريق، وتم تشكيل فريق بحث جنائي بمشاركة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائي بمديرية أمن الفيوم، أسفرت جهوده عن تحديد شخصية المجني عليها ربة منزل مُقيمة في مركز شرطة العدوة بالمنيا، وأن وراء ارتكاب الواقعة شقيق المجني عليها «علواني.م» 38 سنة، مزارع مُقيم بذات العنوان.


وقالت مصادر أمنية إنه تم استهدافه وألقي القبض عليه، وبمواجهته اعترف تفصيلياً بارتكابه الواقعة لخلافات أسرية، فعقد العزم على التخلص منها بسبب سوء سلوكها، وفي سبيل تنفيذ مخططه قام باستدراجها بزعم أنه سوف يقوم بعلاجها بمحافظة القاهرة، وقام باصطحابها برفقة زوجته، وأثناء سيرهم بالطريق المُشار إليه طلب من السائق التوقف، وقام بإنزال المجني عليها عنوة من السيارة، وطعنها بالسكين وتخلص من جثتها بإلقائها بمكان العثور.