بلس /أخبار

ناسا تعرض سحب اللؤلؤ في السويد

بعض سحب اللؤلؤ النادر
السحب النادرة

للوهلة الأولى حين تنظر لهذه الصورة، قد تظن أنها صورة لرسومات تجريدية، لكن الصورة حقيقية جداً، وهي واردة من وكالة ناسا لعلم الفلك.


وبحسب موقع «ميرور»، التقط المصور P-M Heden الصورة الجميلة في 3 يناير، وتظهر «سحب اللؤلؤ» النادرة فوق السويد.


أوضحت ناسا: «إن السحب المليئة بالألوان الزاهية اللامعة، ملأت الجبل والسماء بالقرب من تندالين، السويد في 3 يناير».


هذه الغيوم أو السحب الغريبة عبارة عن غيوم نادرة وعالية للغاية، تجعلها تبدو مثل اللؤلؤ.


أوضح مكتب الأرصاد الجوية: «تتشكل السحب الداكنة في طبقة الستراتوسفير السفلى فوق المناطق القطبية، عندما تكون الشمس تحت الأفق».


«إن جزيئات الجليد التي تشكل السحب الداكنة أصغر بكثير من الجزيئات التي تشكل سحباً أكثر شيوعاً. هذه الجزيئات الأصغر تبعثر الضوء بطريقة مختلفة، وهو ما يخلق مظهر الإضاءة المميز».



مظاهر لا تنسى


في حين أن الغيوم أو السحب الداكنة عادة ما تكون نادرة جداً، فقد ظهرت عدة مرات في نصف الكرة الشمالي هذا الشتاء.


أضافت ناسا: «في موسم الشتاء الشمالي، كانت هناك مظاهر لا تُنسى على خطوط العرض العليا».


والجدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تُظهر فيها ناسا صورة لغيوم نادرة مثل هذه الصورة الفلكية اليوم.. ففي الشهر الماضي، عرضت وكالة الفضاء صورة لسحب تشبه الفقاعات، شوهدت على نبراسكا في عام 2004، يُطلق عليها اسم سحب الماماتوس.


أوضحت ناسا: «عادةً ما تكون قيعان السحب مسطحة، وذلك لأن الهواء الدافئ الرطب الذي يرتفع ويبرد سوف يتكثف في قطرات الماء عند درجة حرارة معينة، والتي تتوافق عادة مع ارتفاع محدد للغاية. مع نمو قطرات الماء، تتشكل سحابة مبهمة».
«في ظل بعض الظروف، يمكن أن تتطور جيوب السحب التي تحتوي على قطرات كبيرة من الماء أو الجليد، فتسقط في الهواء الصافي أثناء تبخرها».
 

X