اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

جنيفر لوبيز الوجه العالمي لماركة "كوتش"

أعلنت كوتش "جنيفر لوبيز – الممثلة والمغنية والمنتجة ونجمة الاستعراضات الحائزة على جوائز عالمية – الوجه العالمي الجديد لماركة كوتش. وتتضمن شراكة لوبيز مع كوتش: حملات إعلانية عالمية للمنتجات الجلدية، الملابس الجاهزة والأحذية على اختلاف أنواعها. ويسري مفعول هذه الشراكة ابتداءً من موسم ربيع 2020.

لوبيز، النجمة التي بَنَت مسيرتها المهنية وأعادت تحديد معايير مهنتها من خلال شق طريقها بنفسها والقيام بمبادرات انطلاقاً من قناعاتها، ساهم في بناء شهرتها جذورها النيويوركية. تماماً كدار كوتش – التي تأسست في نيويورك منذ 78 عاماً – تؤمن لوبيز بإمكانية وأصالة التعبير الذاتي. وتشتهر كوتش بتراثها الحرفي وجودتها وأناقتها النيويوركية، لذا يتم التعريف عنها اليوم من خلال روح التفاؤل والانفتاح والأصالة المتجذرة بالماركة.

"أنا متحمسة جداً لهذا التعاون مع دار كوتش" قالت جنيفر لوبيز. "إنها علامة تجارية عريقة لطالما عشقتها، والمجموعة القادمة تُحاكي فعلاً أسلوبي الشخصي وترافقني في حياتي الشخصية والعملية على حد سواء."

وقد صرّح ستيوارت فيفرز، المدير الإبداعي لدى كوتش:"جنيفر فنانة أصلية للغاية. وهي مندفعة وأصيلة، تبعت طريقها الخاص للقيام بالأمور بطريقتها الخاصة - إنها تجسيد فعلي لموقف كوتش وحملتنا الجديدة. كنت جد مغتبط عندما حملت جنيفر حقائب كوتش في عام 2002 في فيديو لها (كل ما لدي). إنها من نيويورك مثل Coach ، مما يُولّد صلة حقيقية أخرى مع تراثنا، وأنا متحمس بشكل خاص للجمع بين Jennifer وJuergen Teller مصور الموضة وحقائب اليد المشهور."