أسرة ومجتمع /أنت و العمل

تنمية مهارات التفكير الإبداعي

تنمية مهارات التفكير الإبداعي
تنمية مهارات التفكير الإبداعي
تنمية مهارات التفكير الإبداعي
تنمية مهارات التفكير الإبداعي

التفكير الإبداعي هو النظر للأمور بطريقة جديدة، ولعلّ أنسب تعريف له هو: «التفكير خارج الصندوق»، وهو القدرة على ملاحظة أنماط وأمور غير واضحة للعيان.


يقول الدكتور أيمن الدهشان خبير التنمية الإدارية: الأشخاص المبدعون يمتلكون القدرة على إيجاد طرق جديدة لإنجاز المهام الموكلة إليهم، وحلّ المشاكل التي تعترضهم والتحديات التي تواجههم؛ فيجلبون بذلك منظوراً جديداً وغير اعتيادي لأعمالهم، الأمر الذي يسهم في تطوّر المؤسسات والأقسام داخل الشركات لتأخذ منحى أكثر إنتاجية، ولهذا تعدّ مهارات التفكير الإبداعي من السمات المميزة التي يبحث عنها أرباب العمل.

 

طرق تعزيز التفكير الإبداعي


1- اقرأ عن مواضيع خارج نطاق اهتماماتك

ممّا لا شكّ فيه أننا جميعاً نحبّ القراءة عن أمور في مجالات تخصصاتنا واهتماماتنا، لكن هذا الأمر وإن كان مفيداً في كثير من الأحيان، إلّا أنه لا يسهم على الإطلاق في تعزيز التفكير الإبداعي، كلّ ما يمكن لهذا النوع من القراءة أن يمنحك إياه، هو التحفيز أو الإلهام، لكن إن رغبت في تطوير التفكير الإبداعي؛ فعليك إذن بقراءة كتب ومقالات عن مواضيع خارج نطاق تخصصك، تطرّق إلى مواضيع جديدة واعرف عنها المزيد؛ فلا شكّ أنّها ستمدّك بوجهة نظر جديدة تسهم في توليد أفكار إبداعية ومختلفة في رأسك.


2- قم بتمرين الـ 500 كلمة

هذا التمرين ممتع للغاية ومفيد في حال كنت تعجز عن تركيز أفكارك أو الخروج بأفكار جديدة، كلّ ما عليك فعله، هو أن تأخذ ورقة وقلماً، أو تفتح صفحة جديدة على برنامج مايكروسوفت وورد، وتبدأ بالكتابة! لا يشترط أن تكتب عن موضوع معين، أو أن تدقّق ما كتبته، فقط أفرغ على الورق كلّ ما يخطر ببالك من أفكار؛ حتى لو لم تكن مترابطة، ستتفاجأ في نهاية الأمر بنص جنوني غريب، ولكنك ستشعر بعدها بطاقة إبداعية كبيرة، وستلحظ تدفق المزيد من الأفكار المبدعة في رأسك.


3- شاهد فيلماً في السينما

قد لا تكون قاعة السينما مكاناً مألوفاً لتفكّر فيه، لاسيّما مع الشاشة الكبيرة، وهمسات المتفرجين، ورائحة الفشار الطازج، لكنّها مع ذلك مكان سيسهم بلا شكّ في تعزيز التفكير الإبداعي لديك؛ حيث إنّ مشاهدة فيلم خيالي على شاشة عملاقة تُشعرك بأنّك جزء من الفيلم، ستعمل بلا شكّ على توليد الكثير من الأفكار المميزة في رأسك.


4- استعن بالموسيقى

يعتقد البعض أنّ السكون المطبق هو الأفضل لتعزيز التفكير الإبداعي، إلّا أنّ العديد من الدراسات أثبتت عكس ذلك؛ حيث إن السكون في واقع الأمر يسهم في تقوية التركيز؛ ممّا يعيق التفكير الإبداعي، إن كنت تعمل على حلّ مشكلة معقدة أو مهمّة تتطلب اهتماماً شديداً بالتفاصيل؛ فأنت في هذه الحالة بحاجة إلى السكون، أمّا إذا رغبت في تعزيز التفكير الإبداعي؛ فأنت تحتاج إلى بعض الأصوات أو الموسيقى من حولك، إنك بحاجة للعمل في بيئة مشابهة لتلك التي تجدها في كوفي شوب مثلاً.
من الجدير بالذكر، أنّ هناك العديد من المقطوعات الموسيقية ومقاطع الصوت المعروفة بـAmbient Noise التي يمكنك العثور عليها على الإنترنت والاستماع لها؛ لتعزيز التفكير بشكل إبداعي.


5- أحط نفسك بالألوان المناسبة

تؤكّد الدراسات المختلفة الواحدة بعد الأخرى، على أثر الألوان على التفكير والحالة المزاجية للشخص؛ إذ نشر المركز الوطني لمعلومات التكنولوجيا الحيوية في الولايات المتحدة، والمعروف بـNCBI دراسة أثبت فيها أن للون الأزرق تأثيراً إيجابياً على الإبداعية، ويسهم بشكل كبير في تعزيز التفكير الإبداعي، كما أن الأمر ذاته ينطبق على اللون الأخضر، وأي مكان أفضل لإيجاد هذين اللونين معاً غير الطبيعة والهواء الطلق، احرص على قضاء بعض الوقت خارجا في أحضان الطبيعة، ولاحظ أثر ذلك على مهارات التفكير الإبداعي لديك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X