لايف ستايل /سياحة وسفر

المناطق السياحية الخالية من البشر بسبب فيروس كورونا

المناطق السياحية الخالية من البشر بسبب فيروس كورونا

تحوّل بعض المناطق السياحية الشهيرة التي كانت تعجّ بالسائحين إلى أماكن مهجورة خالية من البشر بفعل تفشي فيروس كورونا المستجد المولد لداء "كوفيد 19" في معظم دول العالم. الجدير بالذكر أن مسؤولي معظم دول العالم، قد علقوا التدريس في المدارس والجامعات، وأوقفوا جميع الأنشطة الرياضية والتجمعات الثقافية والفنية، وفرضوا حظرًا للتجول جزئيًّا أو تامًّا، لمكافحة انتشار الفيروس السريع.

في الآتي، جولة على المناطق السياحية الخالية من البشر بسبب فيروس كورونا، خوفًا من الإصابة بالعدوى.



ميلانو


تبدو ميلانو خالية من السائحين، بعد أن تصدرت إيطاليا الدول الثلاث الأولى لجهة حجم انتشار الوباء. وفي هذا السياق، تعاني إيطاليا أزمة حقيقية، إذ أن القطاع الصحي أصبح عاجزًا عن استقبال مرضى "كوفيد_19"، لعدم قدرة استيعاب المستشفيات عدد المصابين المتزايد.



البندقية


أصبحت البندقية تشبه مدينة الأشباح، بعد أن كانت معالمها السياحية تعجّ بالزائرين. إشارة إلى أن المناطق السياحية أغلقت، لا سيما "متحف ليوناردو دا فينشي" حتى إشعار آخر، كما توقف تصوير الجزء السابع من فيلم "المهمة المستحيلة 7" في البندقية، بعد أن رفض النجم الأميركي توم كروز السفر إليها، تفشي الفيروس في إيطاليا.



باريس


أصبحت ساحة متحف الـ"لوفر" في باريس خالية من السائحين، علمًا أنها هذه الساحة كانت من بين أكثر الأماكن السياحية ازدحامًا في العالم، إذ كان يتهافت السائحون إليها لشرء التذاكر لزيارة المعالم السياحية الشهيرة.



نيويورك


بعد أن كانت شوارع نيويورك بين الشوارع الأكثر ازدحامًا في العالم، هي تبدو اليوم شبه خالية بعدما سيطر الخوف على المواطنين، وسط ارتفاع عدد المصابين بـ"كوفيد_19" في أميركا.



طوكيو


تخلو شوارع طوكيو من الناس بعد أن اجتاح البلد فيروس كورونا، علمًا أن مدينة الملاهي التي كانت تجذب آلاف السائحين، أصبحت اليوم خالية من تلك الحشود، وهي مغلقة منذ 28 فبراير(شباط) الماضي.

تابعوا المزيد: مناطق خالية تماما من فيروس كورونا

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X