أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

شات ساخر على فيسبوك بين شابين ينتهي بجريمة قتل مروِّعة

شات
فيسبوك

وصلة هزار جمعت بين شابين على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، لكنها لم تستمر سوى دقائق قليلة قبل أن ينتقلا سوياً للحديث عن قبول عائلة أحدهما للصلح مع عائلة أخرى في خصومة ثأرية، لكن الأمر تطور إلى قيام أحدهما بالسخرية من تصرف عائلة الآخر وعايره بما فعلته عائلته، لكنها مجرد دقائق معدودة وتلى هذا الشات جريمة قتل أحدهما على يدي الآخر.
مصادر أمنية تحدثت عن تفاصيل الجريمة بقولها إن الشاب المتهم أغلق هاتفه المحمول وحسابه على موقع التواصل الاجتماعي، وذهب إلى صديقه وعاجله بعدة طعنات قاتلة في مناطق متفرقة من جسده فأرداه قتيلاً مستغلاً وقوف المجني عليه بمفرده أمام منزل أسرته في محافظة نجع حمادي جنوب صعيد مصر.
وأضافت المصادر أن الشرطة تمكنت من القبض على المتهم الرئيسي «عبد الناصر. ع» 20 سنة وشاب آخر قريب له عاونه في الجريمة يدعى «مجدي. ي» 27 سنة، وكانت مهمة الأخير تقتصر على تأمين الطريق لصاحبه حتى ينتهي من جريمة قتل المجني عليه قبل أن يفرا هاربين من مسرح الجريمة.
وتابعت المصادر أن المتهمين اعترفا بجريمتهما في تحقيقات النيابة العامة وأنهما قتلا صديقهما ويدعى أدهم عبد الستار عبد الله 22 سنة بسبب خلافات عائلية، ومعايرتهما على فيسبوك، لقبول عائلتهما الصلح مع عائلة أخرى حقناً للدماء وتسوية خصومة ثأرية بينهما منذ عدة سنوات في قرية حمرا دوم.
وأوضحت المصادر أن النيابة العامة نسبت للمتهمين تهم القتل العمد وحيازة أسلحة بيضاء وترويع المارة الذين حاولوا التدخل لمنع الجريمة، وقررت النيابة حبسهما على ذمة التحقيقات، وانتدبت الطب الشرعي لتشريح جثمان المجني عليه لبيان سبب الوفاة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X