فن ومشاهير /مشاهير العالم

فيروس كورونا يجبر براد بيت على الظهور بإطلالة صادمة

براد بيت بآخر ظهور له بشعره الطويل وجذور شعره الداكن
براد بيت يوم أمس الثلاثاء
براد بلوك شعره الطويل السينمائي عام 1994
براد بيت مع أطفاله

المشاهير أكثر تضرراً من غيرهم باستمرار حالة الإغلاق التام في الولايات المتحدة،ومنع الصالونات الرجالية والنسائية من العمل خاصةً في مدينة لوس أنجلوس وضواحيها الراقية حيث يقيم معظم مشاهير العالم.


التقطت عدسات كاميرات الباباراتزي صوراً للممثل الأمريكي الوسيم براد بيت "56 عاماً" في ماليبو يوم أمس الثلاثاء 26 مايو – أيار 2020 الجاري ،بإطلالة صادمة وغير مألوفة له ،حيث كشف شعره الطويل ،أنه لا يقص شعره خلال فترة الحجر المنزلي والإغلاق التام المطبق في الولايات المتحدة الأميركية جراء تفشي جائحة فيروس كورونا في مدنها الكبيرة،وأظهرت صور الباباراتزي لبراد بيت جذور شعره الداكنة الرمادية الباهتة،وكشفت حاجته لإستعادة لمسة وصبغة شعره الشقراء المعروفة به.


واضطر فيروس كورونا براد بيت إلى العودة بلوك شعره الطويل الجديد إلى لوكه القديم الذي ظهر به في فيلمه الجميل ​“Legends Of The fall” الصادر عام 1994.


وكان النجم السينمائي الأمريكي الوسيم براد بيت قد ظهر بلوك شعره الجديد الطويل بستايل كاجوال بسيط بارتدائه سترة خضراء زيتونية اللون،وبنطال جينزممزقاً،وحذاء رياضياً،يتأمل دراجة نارية ، برفقة صديقه فليا ،وهو عازف جيتار شهير في فرقة الروك ".Red Hot Chili Peppers" ويجمع براد بيت وصديقه العازف فليا عدة هوايات مشتركة أهمها: عشق قيادة واقتناء الدراجات النارية وتصميم الأثاث،وفقاً لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.


ويمضي براد بيت فترة الحجر المنزلي مع أطفاله في قصره الفخم بلوس أنجلوس بالقرب من منزل زوجته السابقة الممثلة الجميلة وسفيرة النوايا الحسنة للاجئين أنجلينا جولي،ليؤمن لأطفاله:مادوكس "18 عاماً"،وباكس "16 عاماً"،وزهرة "15 عاماً"،وشيلوه "13 عاماً" ،والتوأمين فيفيان ونوكس "11 عاماً"، أجواء عائلية مريحة نفسياً وسعيدة بالقرب من والديهما معاً ،وشارك طلاب جامعة ميسوري الأمريكية المتأهبين لإنهاء سنتهم الأخيرة فيها والتخرج فور إنتهاء الإغلاق مقطع فيديو له من حديقة قصره الفاخر بلوس أنجلوس أمام أشجاره الخضراء ،ليبعث بكلماته بقلوبهم القوة والصبر والإلهام لمواصلة دراستهم عن بعد حسب ما هو سائد في معظم دول العالم.


وما لا يعلمه الكثير من الناس أن براد بيت ظل طالباً في كلية الصحافة بجامعة ميسوري الأمريكية حتى عامه الأخير من دراسته حتى قرر قطع دراسته والإنتقال إلى لوس أنجلوس لتجربة حظه بالتمثيل الذي يعشقه فنجح وحقق شهرة خرافية.


ورغم حرص براد بيت على الحفاظ على خصوصية أطفاله وأسرته بعيداً عن الأضواء والصحافة ،إلا أنه في فبراير الماضي خلال مؤتمره الصحفي حول فوزه بجائزة الأوسكار ،كشف براد بيت رأيه عن رغبة أحد أبنائه بالتمثيل،فقال: "حين يبلغون سن ال18 من عمرهم،أريدهم أن يتبعوا شغفهم ،وما يحبونه ويختارونه بإرادتهم،وإن اختاروا التمثيل،لمَ لا؟


وكشف براد أنه وضع خططاً ترفيهية رائعة لأطفاله،كما كشفت أنجلينا جولي سابقاً بحديث إذاعي لهيئة إذاعة بي بي سي الرابعة: أن أطفالهما يستمتعون بتعلم اللغات المختلفة فباكس يحب تعلم اللغات الكمبودية والألمانية والروسية ،وفيفيان تريد أن تتعلم وتتحدث اللغة الفرنسية والعربية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مشاهير العالم

X