أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أم تفارق الحياة أمام طفليها خلال نزهة عائلية

في واقعة مأساوية مروعة خلال نزهة عائلية.. لقيت أم بريطانية في ريعان شبابها، حتفها عقب معاناتها من وعكة صحية سريعة، وانهيارها على نحو مفاجئ أمام طفليها، حيث أصيبت بنوبة قلبية قاتلة.

وبحسب صحيفة "The Sun" البريطانية فان الأم "جيسيكا هيلدريت" 23 عما، كانت في نزهة الأسبوع الماضي برفقة عدد من أفراد عائلتها، ومن بينهم طفليها، عندما أصيبت بوعكة صحية مفاجئة ومميتة. خلال جولة في منطقة تلال بمقاطعة "نورث يوركشاير" الواقعة شمال شرق إنجلترا.

وحاول شقيقها وصديقته إجراء إنعاش قلبي رئوي لها قبل وصول المسعفين إلى موقع الحادث، ونُقلت في أعقاب ذلك إلى المستشفى، لكن تم إعلان وفاتها في وقت لاحق، ما أصاب عائلتها بحالة من الصدمة والذهول وعدم التصديق.

وقال "جون هيلدريت"، والد جيسيكا: "لقد انهارت حياتنا تمامًا.. لا يمكن وصف شعورنا.. نشعر وكأن الألم يعتصرنا من الداخل".

وأضاف أن ابنته كانت تعشق طفليها وشريك حياتها، وكانت تحب الحياة، لقد كانت أمًا عظيمة وإنسانة رائعة حريصة على تقديم المساعدة لأي شخص يلجأ إليها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X