أزياء /أخبار أزياء

H&M وتعاون جديد مع مصمّمة عربية شابة

Maria Ostblom

هي ليست المرة الأولى التي تتعاون فيها علامة H&M مع أسماء مصمّمين لتقديم مجموعة جديدة لزبائنها. إلا أن هذه المرة اختارت العلامة أن تتعاون مع مصمّمة عربية وتطرح تصاميم مفعمة بالحيوية.
في حوار خاص لموقع سيدتي نت، تطلعنا رئيسة قسم تصميم الأزياء النسائية Maria Östblom على تفاصيل هذا التعاون.

ماذا يعني مفهوم التعاون لِاتش آند ام؟
نفتخر جداً بِوجود زبائن من جميع أنحاء العالم يحبون علامتنا، ونسعى دائماً لتقديم تصاميم متنوعة ومختلفة قدر الإمكان؛ لذلك، تحمسنا ِلفكرة أن تنضم إلينا مصممة من أصل لبناني لتكون ممثلة لهذه المنطقة من العالم في إطار هذا التعاون. فعلى الرغم من أهمية أن يمثل التعاون جوهر علامتنا التجارية، فإنه أيضًا يتعلق بِمجهود ساندرا منصور وخبرتها بوصفها مصممة أزياء. فتصاميمها حقًا تعكس مفهوم الأنوثة، وتُعبِّر عنه من خلال أزيائها، ونحن سعداء لإتاحة الفرصة أمام المزيد من زبونات اتش آند ام لتجربة هذه التصاميم الرائعة.

تابعوا المزيد : مقابلة: المصمّمة الشابة ساندرا منصور وتعاون فريد مع H&M!

كيف اخترتِ مصممة الأزياء؟

عندما صادفنا ساندرا منصور لأول مرة، عشقنا جميع المجموعات القصصية التي تجسدها في تصاميمها، فهي تشبه قصص الخيال الحديثة. وأكثر ما تشتهر به ساندرا هو تصميم الفساتين. قد يبدو لكِ للوهلة الأولى أن تصاميمها تتميز بالبساطة والرِّقة، ولكنها أيضاً تتميز بالأناقة والألوان الداكنة. تتمتع ساندرا بثقة كبيرة تساعدها على خلق التوازن بين هذه الأنوثة والتميز، مما جعلها المصممة المثلى لهذا التعاون الجديد.

هل تمكنتِ من الحفاظ على هوية اتش آند ام في جميع تصاميم المجموعة الجديدة؟ وكيف؟

تتميز هوية اتش آند ام بِتصاميم الأزياء الديمقراطية – تصاميم بسيطة وأسعار تناسب الجميع– وهذا يعكس الجهد الذي نقوم به. تسمح رؤية التصميم من ناحية التعاون بتحقيق أقصى درجات الحرية الإبداعية، لِأننا نحرص على أن يكون لدينا تصميم للجميع. وبِفضل التعاون مع ساندرا منصور، أصبح لدينا تصاميم فساتين رائعة وقطع عملية غير رسمية مثل الهوديز والتي-شيرتات المزيّنة بِطبعات جرافيك، والتي يمكن للسيدة تنسيقها مع قطع أخرى بِكل سهولة للظهور بِإطلالات مميزة في جميع الأوقات.

Maria Östblom
Maria Östblom



ما الذي يميز تصاميم هذه المجموعة مقارنةً بتجارب التعاون الأخرى؟

يجسِّد هذا التعاون مجموعة قصصية قوية للغاية. استوحت ساندرا تصاميمها من أبرز الفنانات مثل توين ودوروثيا تانينغ ولينا لوكليرك وبيبي زوجي، إلى جانب تأثرها بِأجواء الطبيعة. سُميّت هذه المجموعة بِاسم "Fleur du soleil"، بعد أن انبهرت ساندرا بطريقة تتبع زهرة دوَّار الشمس لحركة الشمس من النهار إلى الليل. لذلك، فإن معظم التصاميم تحمل نقشات وطبعات الزهور وبِالأخص زهرة دوَّار الشمس؛ كما أن استخدام الأقمشة الناعمة في هذه المجموعة أكّدت على أهمية البراعة اليدوية، لِتعكس مفهوميّ الأنوثة والقوة، وتضفي لمسات من روح الحياة الحضرية.

تابعوا المزيد : H&M تُعيد تجسيد نقشات شهيرة في مجموعة الخريف بالتعاون مع "موريس آند كو"

ما القطع المفضلة لديكِ من هذه التشكيلة؟ ولماذا؟
أحب مفهوم التعاون إلى حدٍّ كبير، أحب مزج الفساتين الجميلة مع القطع العملية المستوحاة من أزياء الشارع. ولكن، لعل قطعتي المفضلة شخصياً هي فستانها البسيط المصمم بكل براعة، وهو يشبه بِتصميمه فساتين التونيك، ولكنه مريح وبأكمام ضخمة وعنق عالٍ. يمكنكِ ارتداؤه لِحضور حفلات أو في المنزل، ويمكنكِ حتى النوم به! إنه حقاً قطعة مريحة وأنيقة. وعند الخروج، يمكنني تنسيقه مع أحذية بكعبٍ عريض وأقراط رائعة موجودة ضمن هذه المجموعة الجديدة، والتي أحبها حقاً.
التشكيلة ستتوفر في محلات مختارة و أونلاين sa.hm.com من 6 اغسطس.

تابعوا المزيد : اتش آند ام تتعاون مع المصمم العالمي إيرديم

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X