أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ألمانيا تشكك في سلامة وفاعلية اللقاح الروسي ضد فيروس كورونا

شكَّكت وزارة الصحة الألمانية في نوعية وفاعلية وسلامة لقاح كورونا، الذي أعلن فلاديمير بوتين، الرئيس الروسي، التوصل إليه ضد الفيروس الذي انتشر في العالم أجمع.


في حين، أكدت منظمة الصحة العالمية أنها لم ترخِّص للمصل الروسي.


حيث قالت المتحدثة باسم وزارة الصحة الألمانية لمجموعة "آر إن دي": "لا معلومات معروفة عن نوعية وفاعلية وسلامة اللقاح الروسي". مذكِّرةً بأن "سلامة المرضى في الاتحاد الأوروبي هي على رأس الأولويات".


وأضافت المتحدثة الألمانية "يجب إثبات أن معادلة الاستخدام مقابل المخاطر إيجابية قبل البدء بتسويقه"، مؤكدةً عدم وجود اتصالاتٍ بين برلين وموسكو حالياً في هذا الخصوص.


وأوضحت المتحدثة ذاتها لـ "شبكة التحرير الصحفي دويتشلاند"، أنه يجب إثبات نتيجة إيجابية لنسبة المجازفة باستخدام العقار قياساً إلى المنفعة منه قبل أن يتم استخدامه على نطاق واسع.


وأعلنت منظمة الصحة العالمية، أن المرحلة التي تسبق الترخيص، ثم الترخيص للقاح، يجب أن تخضعا لآليات صارمة بعد درس المعلومات التي تم جمعها خلال التجارب السريرية.


وبيَّن طارق ياساريفيتش، المتحدث باسم المنظمة، خلال مؤتمر صحفي عبر الفيديو، أن "مرحلة ما قبل الترخيص تتضمن مراجعة وتقييماً لكل بيانات السلامة والفاعلية المطلوبة التي جُمِعَت خلال مرحلة التجارب السريرية"، فيما عدَّت الأوساط العلمية الأجنبية أن هذه الشكوك في محلها.


وأعلن فلاديمير بوتين، الرئيس الروسي، تسجيل أول لقاحٍ ضد فيروس كورونا في العالم، وقال: إن إحدى بناته حصلت عليه. وتؤكد وزارة الصحة الروسية أن لقاحها يسمح بتكوين مناعة طويلة الأمد، مُقدِّرةً أن تستمر الاستجابة المناعية لمدة عامين، لكنَّ روسيا لم تنشر أي بيانات تدعم كلامها.


وسيُطرح اللقاح للتداول في 1 يناير 2021، حسبما أفاد السجل الوطني للأدوية التابع لوزارة الصحة لوكالات الصحافة الروسية، علماً أن المرحلة الثالثة التي ستشمل آلاف الأشخاص لن تبدأ قبل الأربعاء في روسيا.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X