اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

كيف أتعامل مع شخص لا يرد على رسائلي؟

كيف أتعامل مع شخص لا يرد على رسائلي
كيف أتعامل مع شخص لا يرد على رسائلي
كيف أتعامل مع شخص لا يرد على رسائلي
كيف أتعامل مع شخص لا يرد على رسائلي
4 صور

مع وجود الكثير من الخيارات حول كيفية الاتصال بشخص ما - تعتبر النصوص، WhatsApp، Instagram، Facebook messenger، Twitter DM، Snapchat – الأكثر شيوعاً حيث يمكن أن يكون الأمر مزعجًا للغاية عندما لا يستجيب شخص ما لك. يمكنهم الإعجاب بصور Instagram ومنشورات Facebook، لكن يبدو أنهم لا يستطيعون استحضار الطاقة لإرسال رسائل إليك.


لكن ربما ليس من الطبيعي أن نكون تحت رعاية بعضنا البعض والاتصال على مدار 24 ساعة في اليوم. الناس مشغولون. لدينا الكثير في العمل، ويشعر البعض منا أننا بحاجة إلى مساعد شخصي لمواكبة حياتنا الاجتماعية الخاصة.


وفقًا لعالمة النفس بيربيتوا نيو، لدينا الكثير من القلق عندما ننتظر الرد من شخص نحبه لأننا نعلق كثيرًا على النتيجة.


وأضافت نيو: «عندما نضع الكثير في هذه النتيجة، من الجيد أن تخطط لمستقبلك، ولكن عندما تخطط مع شخص آخر، لن يكون الأمر بهذه البساطة أبدًا. بدلاً من التفكير فيما لديك في حياتك الآن، فأنت تفكر فيما يحدث إذا لم يكن هذا الشخص سيجيب علي رسائلك»


التجاهل المتبادل: عندما يصدر التجاهل من شخصٍ مهمّ، فهو في الغالب يتوقّع ردّة فعلٍ من الشخص الذي يتجاهله، كأن يستمرّ بالتواصل معه رغم تجاهله له، ولكن إذا قوبل التجاهل بالتجاهل، فإنّ المتجاهل سيستغرب ردّة الفعل غير المتوقعة، وسيبادر بالتواصل.


إخفاء الضعف: إذا شعر المتجاهل أنّ تجاهله لم يؤثّر في الشخص الذي يتجاهله، ولم يسبب ردة فعلٍ أو اكتئابٍ له، فيراه بأحسن حالاته رغم تجاهله، ويشعر بأنّه لم يضعف بسبب بعده، سيلفت النظر إليه من جديد وينهي تجاهله.


ضع المشاكل التقنية في الحسبان. يمكن أن يكون سبب عدم رد الشخص على رسائلك هو نفاد شحن بطاريته، بما أن أغلبنا يستخدم الهواتف والحواسب النقالة التي تحتوي على بطاريات قابلة للشحن، أو ربما يكون قد أوقع هاتفه في سائل أو كسر شاشته ولم يعد بإمكانه استخدامها، أو ربما لا يملك هاتفًا نقّالًا إذا كان المتلقي هو بائع عرض شيئًا للبيع؛ تذكّر أن بعض الناس لا يملكون هواتف نقالة أو لا يستخدمونها إلا في الحالات الطارئة فقط.


حدّد ما ترغب في أن تقول. يمكن أن يساعد بدء الرسالة بعبارة قوية وذات معنى على تجنيبك تلك المشكلة من البداية، فأغلب البشر منشغلون جدًا بحياتهم مما يدفعهم إلى تجاهل الرسائلة الغامضة أو مبهمة المعنى والرد على الرسائل ذات الأهداف الواضحة فقط.


اسأله مباشرةً عن سبب عدم رده على رسائلك. إذا كان الشخص يحاول أن يتجاهلك أو لا يعطيك إجابة واضحة، قد تحتاج إلى أن تكون أكثر وضوحًا، لكن اعلم أن فعل ذلك قد يؤدي إلى انزعاج الشخص أو توتر علاقتك به. حدد مدى قربك من هذا الشخص ومدى جدية علاقتكما وما إذا كانت تسمح بالتحدث عن الأمر بشكل مباشر، فإذا كان يسبب لك الأمر إحباطًا، يساعد التحدث بطريقة مباشرةً على فهم السبب الحقيقي وراء عدم رده. اسأله بشكل مباشر.


ضع حياة الآخرين في عين الاعتبار. ربما يكون متلقي الرسالة في العمل أو في منتصف محادثة ما، أو ما زال نائمًا أو في السينما. يقوم البعض بترك هواتفهم المحمولة في المنزل أو يبقونها بعيدًا عن أنظارهم كطريقة لفصل أنفسهم عن عالم الأجهزة الإلكترونية؛ ستتوصل إلى العديد من المبررات التي قد تدفع الشخص إلى عدم الرد على الرسائل النصية إذا بدأت في استخدام مخيلتك، فأحيانًا ما نأخذ عدم رد الآخرين على رسائلنا النصية على محمل شخصي على الرغم من أنه غير مقصود.