بلس /أخبار

العنف الأسري يحذر من تصوير الأشخاص دون رغبة منهم ونشر صورهم على مواقع التواصل

تصوير الأشخاص سواء المشاهير منهم أم العاديون يعد أمرًا مخالفًا للقانون، ويسبب الأذى النفسي والاجتماعي للشخص الذي تم تصويره، والعقوبة للمصور، لذا ومن هذا المنطلق أكد مركز بلاغات العنف الأسري أنّ تصوير الأشخاص دون رغبة منهم ونشر صورهم على مواقع التواصل الاجتماعي يعد أحد أنواع العنف والتنمر الإلكتروني.

 

كما أوضح المركز ضمن رسائله التوعوية للمجتمع بأنّ تصوير الأشخاص دون رغبة منهم يعد شكلًا من أشكال الإساءة النفسية التي نص عليها نظام حماية الطفل في مادته الثانية.

 

وأكد مركز بلاغات العنف الأسري أنّ خصوصية الآخرين ليست مزحة فهي حق لهم أوجبه النظام .

X