أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الغذاء والدواء السعودية تحذر من منتجات "التخسيس" عبر مواقع التواصل

تحذير من منتجات التخسيس التي يروج لها عبر مواقع التواصل
هيئة الغذاء والدواء

بالرغم من زيادة الوعي المجتمعي بعدم جدوى إعلانات منتجات التخسيس التي يتم الترويج لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلا أن هناك زيادة في استخدامها من قبل الكثير من أفراد المجتمع، ما يسمح لذوي النفوس الضعيفة بتسويق المزيد منها عبر تلك المواقع.


وفي هذا الصدد، فقد حذرت الهيئة العامة للغذاء والدواء، من منتجات "تنزيل الوزن"، أو التخسيس التي يتم الترويج لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.


وقالت الهيئة العامة للغذاء والدواء، في مقطع فيديو نشرته عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إن تحذيرها من منتجات "التخسيس" التي تروج لها مواقع التواصل الاجتماعي جاء نتيجة الغش الذي يمارس من تلك الشركات.


وأشارت الهيئة العامة للغذاء والدواء، إلى أن تلك الشركات تحاول إيهام المستهلكين بأن هذه المنتجات مسجلة رسمياً لدى الهيئة، وهو ادعاء غير صحيح لأنه لا يوجد مكمل غذائي أو مستحضر عشبي مسجل في المملكة لتنزيل الوزن.


وكانت دراسة علمية سابقة أجريت في جامعة هارفارد قد أكدت إن استخدام حبوب الحمية والتحكم في الوزن وحرق الدهون قد يُسبب اضطراباً خطيراً يُسمى "اضطراب الأكل" علاوة على مجموعة واسعة من أمراض الكلى والكبد التي قد ينجم عنها الوفاة المبكرة.


وقالت الدراسة، إن الشابات اللائي ليس لديهن تشخيص لـ"اضطرابات الأكل" وتناولن حبوب الحمية لديهن معدلات أعلى في الإصابة بتلك الاضطرابات، مقارنة بالشابات اللائي لم يتناولن تلك الحبوب على الإطلاق.


وبحسب الدراسة فإن حبوب الحمية وأدوية التخسيس يُمكن أن تكون مواد ضارة للغاية، إذ ينافس ضررها التبغ والكحول.


وتُشكل نتائج الدراسة دعوة للاستيقاظ حول المخاطر الجمة لتلك المنتجات، خاصة في ظل الإعلانات الترويجية الموجودة على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بتلك الأدوية، وارتفاع مستويات التأثر بتلك الإعلانات عند المراهقين.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

X