أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مأساة عروس تفقد ذراعها في أول يوم زواج

لم تكن عروس في الثالثة والعشرين من عمرها تعلم أنها ستقع ضحية  لغلاية كهربائية في أول يوم زفاف لها، وأن فرحتها ستتحول الى مأساة بعد أن فقدت العروس ذراعها في أول يوم بعد الزفاف.

وكانت العروس قامت  لتشغيل الغلاية على درجة حرارة عالية، ولكن يبدو أن الأسلاك الموصلة في الكهرباء كانت رديئة الصنع، فانصهرت في الكهرباء، ولم تشعر الفتاة إلا حينما أمسكت الغلاية، حيث انصهر السلك في يديها، مما أدى إلى انصهار جلد ذراعها، وكل هذه الأحداث كانت تدور في أقل من 10 دقائق . وفقا لصحيفة " ميرور" البريطانية التي لم تشر إلى اسم العروس، أو بلدها

ولم يتمكن الأطباء في المستشفى من علاج الفتاة بسبب انصهار جلدها و إصابة 90% منها بحروق بالغة ، ولم يكن أمامهم سوى بتر الجزء المتضرر.

وتعد الغلاية الكهربائية من أهم الأجهزة في أي منزل نظرًا لأنها أسهل وأسرع في الوقت، فهي من أهم الأجهزة التي تشتريها العروس قبل الزواج.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

X