سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

التغيرات العقلية في مرحلة المراهقة

 

سنوات المراهقة  تعد من أكبر التحديات التي تواجه الإنسان على مدار حياته، وفيها يحدث العديد من التغيرات الشكلية والجسدية ، والكثير أيضاً من التغيرات في النمو العقلي للمراهق الذكر أو الأنثى؛ حيث تنمو القدرات المعرفية والفكرية وتختلف طريقة النظرة لكل الأمور تقريباً. لقاؤنا وخبيرة التنمية البشرية وأستاذة الطب النفسي الدكتورة فاطمة الشناوي للشرح والتفصيل

معلومات عن التطور العقلي

النمو العقلي..يعني نمو القدرة على التفكير

النمو العقلي أو التطور المعرفي يعني نمو قدرة الطفل على التفكير، ويحدث هذا النمو بشكل مختلف بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6-12 عاماً، وبين الأطفال من 12-18 عاماً

هو القدرة على التفكير حول الأشياء والأحداث؛ كيفية معرفة الجمع والطرح والأبجديات ، والقدرة على تغيير الأشياء والكائنات

النمو العقلي ..يعني قيام الأطفال والمراهقين في هذه الفئة العمرية بتفكير أكثر تعقيدًا، يعرف بالعمليات المنطقية الرسمية.. كالتفكير المجرد، التفكير في الاحتمالات المختلفة، الخروج من المبادئ المعروفة؛ مما يعني تكوين أفكار أو أسئلة جديدة

النظر في العديد من وجهات النظر، وهذا يشير إلى مقارنة أو مناقشة الأفكار أو الآراء ..التفكير في عملية التفكير نفسها، وهذا يعني أن يكون المراهق مدركًا لفعل عمليات التفكير

النمو العقلي عند المراهق يحدث من سن 12 إلى 18، حيث ينتقل الأطفال من التفكير الملموس إلى العمليات المنطقية الرسمية ..وكل طفل يمضي بمعدله الخاص في قدرته على التفكير

مؤشرات على النمو العقلي يلاحظها الآباء

 

تتميَّز مرحلة النموّ العقلي من حياة الطفل بتزايُدٍ ملحوظ في الذّكاء وخاصةً إذا استُثمر من قِبل الوالِدين وتمَّ وتوظيفُهُ بما ينفعُهم في حياتهم

في هذهِ الفترة تصل قُدرة الشّخص على اكتِساب واستخدام المعرِفة بشكل كبير، ولو لم يحدث أيُّ تقدُّم خلال سنوات التّكوين. فمن المُستبعد أن يتمّ ذلك في زمن لاحق

هذه المرحلة من حياة الطفل تُعتبر مرحلة فاصلة يتحدَّد فيها مُستقبلهُ وتؤهّلهُ للمرحلة الجامعيّة، وإهمالهُ هنا يُعدُّ مصيبة وكارِثة

كيف يظهر النمو العقلي عند المراهقين؟

المشاكل العاطفية تؤثر على تفكير المراهق

 

يمضي المراهق بمُعدلهِ الخاص في قُدرتهِ على التّفكير بطرق أكثر تعقيدًا ، يطوُّر المراهق وجهة نظرهِ الخاصة للمُحيط من حولهِ

يتمكَّن بعض المُراهقين من استخدام العمليات المنطقيّة في الواجبات المدرسية لفترة طويلة، قبل استخدامها في المشكلات الشخصية اليومية

عند ظهور المشاكل العاطفيّة يمكن أن تُسبّب مشاكل في قدرةِ المُراهق على التفكير

قدرة المراهق على التفكير بالاحتمالات ومعرفة الحقائق قد تُؤثر على صُنع القرار، ويمكن أن يحدث ذلك إمَّا بطرق إيجابية أو طرق سلبية

1-النمو العقلي عند المراهق في المرحلة المبكرة

النمو العقلي..يظهر في العمل المدرسي

يستخدم المُراهق التفكير المُعقَّد والذي يركز على اتّخاذِ القرارات الشخصيّة في المدرسة وفي المنزل

يقوم بإظهار واستخدام العمليّات المنطقيّة الرّسمية في العملِ المدرسي والواجبات المدرسية

يقوم بالتَّشكيك بمعايير السُّلطة والمُجتمع، يقوم بالتعبير عن أفكاره وآرائهِ الخاصة به حول مختلف المواضيع، وقد تسمع ابنك يتحدّث عن الألعاب الرياضيّة والمجموعات التي يفضّلها وما هي قواعد الوالدين التي يجب عليهِ تغييرها

2-النمو العقلي عند المراهق في المرحلة المتوسطة

النمو العقلي يدفع للتفكير في احتمالات مختلفة

لديه الخِبرة في استخدامِ عمليّات التفكير الأكثر تعقيداً

يوسّع التفكير لديهِ ليحتوي على المزيد من المخاوفِ الفلسفيّة والمستقبليّة

· يسأل ويُحلِّل على نطاقٍ أوسع وأشمل

· يبدأ ويُفكر بتشكيل مدوِّنة السّلوك الخاصة بهِ

· يُفكِّر في الاحتمالات المُختلفة ثم يبدأ بتطوير هويَّته الخاصة

· يبدأ في التّفكير بشكل مُنظَّم عن الأهداف المُستقبلية المُحتملة

· يستخدم التّفكير المَنهجيّ ويبدأ في التّأثير على علاقاتهِ مع الآخرين

3-النمو العقلي عند المراهق في المرحلة المتأخرة

تتطور لدى المراهق وجهات النظر المثالية

· يستخدِم التّفكير المُعقد ليُركّز على مفاهيم ذاتيّة أقل وصُنع القرارات الشخصية

أفكارهُ مُتزايدة حول مفاهيم عالميّة.. كالعدالة والتارِيخ والسّياسة

· تتطوَّر لديهِ وجهات النظر المثالية حول مواضيعٍ ومخاوف مُحدَّدة

· يبدأ بالتركيز على التّفكير في اتّخاذِ القرارات المهنيّة

 

تأثير الأهل على النمو العقلي عند المراهق

الآباء والمدرسون يؤثرون على قدرات المراهق العقلية

 

هناك دور للوراثة في إيجاد الفُروق الفردية في الذّكاء والقُدرات العقليّة،

 تُؤثر التّسهيلات البيئيّة وخبرة المراهق والتدريب في زيادة فُرصة تنمية واستثمار قُدراتهِ إلى أقصى حدٍّ مُمكن

يُساعد التّوافق الانفعالي في الوُصول إلى الثقة ومفهوم الذّات لتحقيِق النُّضج العقلي. يؤثِّر المُدرسون تأثيراً كبيراً وواضحاً على النّموّ العقلي للمُراهقين ويُبيّن أهمية سلوك المدرّس وخلُّوه من المُشكلات الشخصية بالنِّسبة لتوجيهِ سُلوك تلاميذهِ وحلّ مُشكلاتهم

تُؤثر مراعاة الفروق الفردية على الإرشاد التربوي وكيفية تقسيم الطلاب حسب قدراتهم.

 تيسير كُلّ الإمكانات الاجتماعية والطبيعية وشَحذ كُلّ إمكانات المُراهق لضمانِ حُدوث عمليّة التَّعلُّم في أحسن الظروف

تنمية القُدرات العقليّة للمُراهقين وذلك عن طريق النّوادي العلميّة والمسابقات والمنافسات العلمية وتيسير الخبرات الواسِعة والعريضة

معرفة كيفية استخدام اختبارات الذكاء وكيفية تطبيقها والاهتمام بنتائِجها حتى نُحيط بمستوى ذكاء المُراهقين، ولتحديِد مُستوى العمل المَدرسي الذي يُناسبهم

كيف يمكن تشجيع النمو العقلي الصِّحي للمراهق؟

شجع ابنك على أن يشاركك أفكاره

مُشاركة ابنك في مُناقشات حول مجموعةٍ متنوعةٍ من المواضيعِ والمُشكلات

· شجع ابنك المراهق على مُشاركة الأفكار الخاصة به معك

· علِّم ابنك المُراهق على التّفكير المُستقلّ وتطوير أفكاره الخاصة

· ساعد ابنك المُراهق في تحديدِ الأهداف وتحدّي نفسهِ للتَّفكير في احتمالات المستقبل

· المجاملة والثّناء على المُراهق لاتّخاذِ قراراتٍ مدروسةٍ

· ساعِده في إِعادة تَقييم القراراتِ الضّعيفة

تحدّث مع مُقدِّم الرِّعاية الصحيّة إذا كانت لديك مخاوِف معينة بشأن التّطوُّر المَعرفي لابنك


 

X