أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

فن الحفاظ على الوثائق التاريخية في قصر الوطن

أتاح "قصر الوطن" منذ افتتاحه في مارس 2019 الفرصة لزواره لرؤية لمحات من المخطوطات والوثائق الأدبية النادرة في معرض "بيت المعرفة" ومكتبة القصر.

 

وتحت الإشراف المباشر لإدارة المقتنيات في "قصر الوطن" تخضع كافة المخطوطات والوثائق النادرة لعملية حفظ دقيقة لحمايتها من الغلاف إلى الغلاف، ولأنّ القصر يضم مخطوطات يزيد عمرها عن 120 عامًا فإنّ هذه العملية تضمن الحفاظ عليها ليستمتع الزوار برؤيتها جيلاً بعد جيل.

 

يذكر أنّ طريقة الحفظ التي تعرف باسم "التناوب الدوري" تتم 3 مرات في الشهر، بهدف احتواء وحماية النصوص من التأثير الجوي. وعلى الرغم من بساطتها الظاهرية فإنّ تنفيذ هذه العملية يتطلب دقة كبيرة حيث يقوم أحد أعضاء قسم إدارة المقتنيات بارتداء القفازات قبل لمس أي كتاب، ومن ثم إزالته من منصة العرض قبل استخدام أداة فولاذية دقيقة لقلب كل صفحة على حدة، مع التأكد من عدم ترك أي أثر أو علامة على النص. وتتيح هذه الخطوات للصفحات المتبقية بأن "تتنفس"، بالتزامن مع تجنب تعريض نفس الصفحتين للهواء الطلق لفترة طويلة.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ إدارة المقتنيات في قصر الوطن تسعى إلى توفير البيئة المناسبة للمقتنيات الأثرية والفنية المعروضة في صالات القصر، إذ يقوم فريق فني متخصص للتعامل مع القطع الأثرية والفنية بعملية التغيير الدوري للقطع الفنية لاحتواء التأثير البيئي على القطعة، وتقوم هذه العملية على أساس دراسات علمية من شأنها حساب مدى تأثير الضوء بشكل خاص والبيئة المحيطة بشكل عام.

 

يشار إلى أنّ الزوار الراغبين  بالتعرف على التاريخ، أو على فنون الخط الرائعة، أو قراءة تعليقات نخبة من أعظم الفلاسفة يمكنهم زيارة "قصر الوطن" الذي يقدم فرصة حصرية للاطلاع على نصوص نادرة من كافة أنحاء العالم، والتي تتميز بغنى محتواها المعرفي والثقافي.

 

نبذة عن قصر الوطن:

 

يعتبر قصر الوطن من المعالم الثقافية المميزة الواقعة ضمن مجمع القصر الرئاسي في أبوظبي، ويقدم القصر لزواره لمحة عميقة حول تقاليد وقيم دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث يحملهم في جولة تاريخية لاستكشاف الإرث المعرفي والتقاليد العريقة التي تحافظ عليها البلاد بعناية. كما يتيح القصر للزوار فرصة فريدة لاستكشاف جماليات فنون العمارة الإسلامية من خلال الأنماط والزخارف والأشكال الهندسية التي تتميز بها أروقة القصر، بالإضافة إلى مشاهدة أروع المعروضات والمقتنيات الفاخرة.

 

ويستعرض عرض الضوء والصوت مسيرة التقدم في الإمارات عبر رحلة بصرية تنتقل من تاريخ الدولة العريق إلى حاضرها المشرق ورؤيتها لمستقبل أكثر ازدهار. وينظم العرض مساء كل يوم خميس وجمعة وسبت.

 

ويحتضن القصر "مكتبة قصر الوطن" التي توفر للزوار مصادر متنوعة للمعرفة من مختلف العلوم والفنون والمعارف، بما في ذلك مجموعة واسعة من المصادر المعرفية التي تسلط الضوء على مراحل تطور الدولة في السياقات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والثقافية.

 

جوائز وتكريمات:

 

وقد تم تكريم قصر الوطن بعدد من الجوائز والألقاب، بما في ذلك جائزة "الوجهة المفضلة للزوار" من مجلس الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للترفيه والجذب السياحي "مينالاك" 2020، ولقب الوجهة السياحية الثقافية الرائدة في الشرق الأوسط لعام 2020 من قبل جوائز السفر العالمية.  كما فاز القصر بلقب "الوجهة المفضلة" خلال حفل توزيع جوائز فخر أبوظبي في العام 2019.

المزيد من أخبار أسرة ومجتمع

X