سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

موعد اليوم العالمي للطفل الخليجي 2021

جدول محتوى
1 - ما هو تعريف "الطفل"؟
2 - موعد يوم الطفل الخليجي 2021.
3 - أهداف الاحتفال بيوم الطفل الخليجي 2021.
4 - كيفية الاحتفال بيوم الطفل الخليجي 2021.
5 - مظاهر الاحتفال بيوم الطفل الخليجي 2021.
6 - الحقوق العامة للطفل الخليجي.
7 - الاحتفال بيوم الطفل على مستوى العالم.

قد لا يعرف الكثيرون أن دول مجلس التعاون الخليجي خصصت يوماً للاحتفال بالطفل الخليجي، والذي يصادف 15 يناير، لتؤكد بذلك على مدى اهتمامها بتربية هذا النشء ليكون صورة ناصعة وامتداداً حياً للتقاليد والعادات الجميلة التي تفخر بها هذه المنطقة. لذلك اهتم مجلس التعاون الخليجي بسعادة الأطفال، وتخصيص يوم احتفالي لهم.

1 - ما هو تعريف الطفل؟

تعريف الطفل

اعتمدت الاتفاقيَّة الدوليَّة لحقوق الطفل تعريفَ الطفلِ بأنَّه (كل إنسان لم يتجاوز الثامنة عشرة ما لم يبلغ سن الرشد قبل ذلك بموجب القانون المنطبق عليه)، ولا تُحدِّدُ اتفاقيّة حقوقِ الطفلِ في تعريفها السنّ العُمريّ للطفلِ على إطلاقه، إنّما تُظهِر المرونة في تعريفها من خلال إلزامِ الدّولِ المُوقِّعة على الاتفاقيّة والبالغ عددها 192 دولةً حتى شهر نوفمبر من العام 2015م على تحديد النقطة المَرجعيّة للإعمار عند ظروفٍ ومُتطّلباتٍ مخصوصة، كالسن القانونيّة لعملِ الأطفالِ وتعليمهم، وتنفيذ الأحكام الصّادرة بحقِّهم، أو سجنهم، أو ما يُشابه ذلك من ظروفٍ مُتعلِّقة بالمَرحلة المُحدَّدة في تعريف الاتفاقيَّة.

2 - موعد يوم الطفل الخليجي 2021

موعد يوم الطفل الخليجي 2021

أصبح الموعد المحدد ليوم الطفل الخليجي، كما حدده مجلس التعاون الخليجي في اليوم 15 يناير، حيث تقرر بداية الاحتفال باليوم العالمي للطفل الخليجي.
حيث تقام الفعاليات المميزة وتُنظم المهرجانات داخل المدارس ومختلف المحافل، التي تعمل على إدخال البهجة والفرح والسرور في نفوس وقلوب الأطفال. لكن هذا الطقس الاحتفالي، ربما توقف أو أصبح على نطاق ضيق، أو أصبحت له خصوصية الاحتفال عبر برامج التواصل الاجتماعي.
وجاء الاهتمام بتخصيص يوم الطفل الخليجي تناسباً مع مفاهيم الطفولة العالمية.
ويهدف الاحتفال بيوم الطفل الخليجي، إلى تركيز الضوء على حقوق الأطفال في مجال الصحة ومجال التعليم وغيرها من المجالات، والحقوق التي يجب أن يحصُل عليها الطفل.

3 - أهداف الاحتفال بيوم الطفل الخليجي 2021

أهداف الاحتفال

رسم الابتسامة على أوجه الأطفال الأبرياء، أصحاب الوجوه والقلوب النقية، وتزيد من معدلات إقبالهم وإحساسهم بالحياة من حولهم. خصوصاً في فترات التباعد الاجتماعي، التي تعيشها بلدان الخليج أسوة ببلدان العالم كلها.
العمل على التوعية بطرق التربية السليمة للطفل، والحرص على تجنب الأساليب العنيفة التي تصيب الطفل بالعقد النفسية، وتجعله إنساناً حاقداً على مجتمعه.

4 - كيفية الاحتفال بيوم الطفل الخليجي 2021

فعاليات الاحتفال

يحتفل الأطفال هذه السنة بيوم الطفل الخليجي، في بيئتهم من خلال أنشطة خاصة يقومون بها تشبه إلى حد بعيد الليالي الخاصة التقليدية، من ارتداء الزي الخليجي التقليدي للبنات والصبيان، ورفع الأعلام لتجسيد هويتهم الوطنية.
حيث تتولى المدارس عرض التراث الخاص بمنطقة الخليج العربي عبر شاشات البرامج التي تعتمدها كل مدرسة للتواصل مع الطلاب الأطفال، بهدف تزويدهم بخلفية معلوماتك عن جذورهم وأصولهم العربية والخليجية.
ويتم عرض الروابط والصِلات التاريخية، التي تجمع ما بين بلاد الخليج العربي، مع إظهار أهم الموارد والثروات التي تتواجد بهذه الدول.

5 - مظاهر الاحتفال بيوم الطفل الخليجي 2021

احتفالات يوم الطفل الخليجي

1 - إقامة مجموعة من الألعاب الجماعية التي يتنافس فيها الأطفال، ويخرجون عبرها شحنات كبيرة من الطاقة، مثل صنع الطائرات الورقية، والقيام بتحليقها من فوق الأسطح. وذلك بتحديد عدد الأطفال لمنع التجمعات.
2 - عرض العروض المسرحية والتي يكون الأطفال هم أبطالها. ويتولى هذا العرض الوالدان في المنزل.
3 - إجراء مسابقات ذهنية في الرياضيات والقراءة ما بين الأطفال لتشجيع مهاراتهم وتنمية قدراتهم.
4 - إدخال الفرح في قلوب الأطفال عبر شراء البالونات الملونة ونفخها وتحليقها في الهواء.
5 - الإعلان عن الاحتفال برسم اللافتات ذات الألوان المبهجة والرسومات الجميلة وعرضها في الشوارع.
6 - يمكن عمل مسرح في البيت لتحريك الدمى واستخدام الألعاب الكرتونية المتميزة. والمتوافرة في المكتبات.
7 - صنع الحلويات والأكلات المحببة للأطفال، كاللقيمات.
8 - تنسيق بعض الزيارات لعدد من دور الأيتام ومستشفيات الأطفال، مع توزيع الحلويات والألعاب عليهم؛ لإدخال السعادة إلى نفوسهم.
9 – تنظيم المدرسة مسابقة بالرسم والتلوين، والتي يتنافس فيها الأطفال على إبراز مواهبهم. عبر برنامج الاتصال المدرسي.
10 - تعليمهم التعبير بوضوح عن آرائهم ومطالبهم واحتياجاتهم، عبر وسائل الإعلام المختلفة.

6 - الحقوق العامة للطفل الخليجي

الأسرة الآمنة

1 - يحظى بعيشة هنيئة وحياة مناسبة. تضمنها له دول مجلس التعاون الخليجي، لتوفير حقه في تلقي الخدمة الصحية النفسية والجسدية.
2 – الترعرع في بيئة آمنة من خلال الاعتناء بالأسرة الخليجية، من دون تمييز عرقي أو ديني. حيث يحق للطفل أن يلتقي بعائلته تحت أي ظرف كان، ومن غير المصرح به أن يُحرم من التواجد في نفس الدولة التي تتواجد بها عائلته.
3 - توفير جميع المتطلبات للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة والاحتياجات والرعاية النفسية والصحية للأطفال، بما يؤكد حصولهم على جميع حقوقهم كاملة.

الاحتفال بيوم الطفل على مستوى العالم

يوم الطفل العالمي


ظهرت أوقات ومواعيد أخرى للاحتفال بالأطفال والمحافظة على حقوقهم ورعايتهم، حيث قامت العديد من البلاد بإنشاء يوم للطفل.
ففي دولة أستراليا مثلاً، يُحتفل بيوم الطفل منذ تاريخ 4 أكتوبر من عام 1996م، ولمدة أسبوع يُطلق عليه "أسبوع الطفل".
حيث يتم تنظيم مجموعة مختلفة من الفعاليات، والأنشطة في كافة أنحاء البلاد، يُساهم فيها آلاف الأطفال وذويهم، وغالبية المدارس، مع رياض الأطفال، وأغلبية المجموعات المتعلقة برعاية الطفل، والمنظمات الثقافية، والإدارات والمكتبات، وعدد كبير من الجمعيات الاجتماعية.
أما في الولايات المتحدة الأمريكية مثلاً، فاعتُبر ثاني "أحد" من كل شهر يونيو، يوماً للطفل يُحتفي به كل عام.
ويعود هذا التقليد إلى عام 1856 الميلادي، عندما قام القِسّ تشارلز ليونارد، الراعي بالكنيسة العالمية بجعل هذا اليوم خدمة خاصة للأطفال، فأصبحت العديد من الطوائف توصي بعمل الاحتفال بالطفل في الوقت نفسه من كل عام.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X