اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أسباب خفية لحب الام لأطفالها

لست بحاجة لإجابة عن سر حبك لطفلك، فالخالق عز وجل قد أودع الحب وغريزة الامومة لديك منذ أن وضعت البذرة في رحمك، وللك فأنت قادرة على أن تتكيفي مع كل الظروف، وتحمل كل شيء من أجل مهجة قلبك، ولكن ما هي كلمة العلم في هذا الخصوص؟، أي دفاعك عن حبك لطفلك ضد المخاطر، تابعي معنا هذه الدراسة كالآتي.

دراسة علمية عن سر حب الأم لطفلها

هرمون الحب يفرز في الدماغ

كشفت دراسة هامة اجريت في مركز "شامباليمو" في البرتغال أن إفراز هرمون "الأوكسيتوسين" المعروف بهرمون الحب في الدماغ يجعل الأم تقاتل لأجل حماية أطفالها من أي مخاطر قد تواجه الصغير.

 

تجارب عملية عن سر الحب الخفي

الحب الذي يكبر كلما كبروا

 

اجريت في نفس المركز البرتغالي تجارب على فئران التجارب، حيث لوحظ أن هذه الفئران تهرب عندما تشعر بخطر يقترب منها، إلا إن كان الخطر يقترب من أطفالها الصغار، فهي تهاجم وتحميهم وتقاتل لحمايتهم حتى لو دفعت حياتها ثمناً لذلك، وقد انطبقت هذه الدراسة على الجنس البشري بنفس الصورة، وهي أن هناك أمهات قدمن أرواحهن فداء لأطفالهن في الحروب، وفي المجازر على مر التاريخ، وخلال الزلازل والبراكين والفيضانات، وكل مظاهر الطبيعة والحياة القاسية.

ما هو هرمون الحب؟

هرمون الحب علمياً

هو الهرمون المسؤول عن الشعور بالحب، والمرجح أنه يلعب دورا مهما في أشياء مثل القبول والترابط الاجتماعي، وبناء الثقة بين الناس. وهو الهرمون الذي يجعل العلاقة بين الأم وطفلها قوية جداً.

والآن عزيزتي الأم أتركي ملاحظتك في مربع التعليقات حول الموضوع، وسوف يجيب عليها خبراء سيدتي.