بلس /أخبار

اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية والاقتصاد الرقمي

أعلنت الجمعية العامة للأمم المتحدة في 26 نوفمبر 2007، أنه اعتباراً من الدورة 63 للجمعية، سيتم الاحتفال بيوم 20 فبراير سنوياً باعتباره اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية..والتى تتجلى في ابهى صورها في التعايش السلمي والإزدهار داحل الدول وفي هذا الشأن اعدت "سيدتي" تقريرا وافيا عن موضوع هذا العام ؛ وهو دعوة العدالة الاجتماعية في الاقتصاد الرقمي ..نظرا لانتشار المنصات الرقمية، والغرض منه..وهو رفع الظلم الاجتماعي، إضافة إلى التعرف على الأنشطة العامة في هذا اليوم من ندوات ومؤتمرات وترتيب لمناقشات وبث برامج حوارية..والآن معا نتابع تفاصيل  التقرير



ما هو اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية؟

اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية


يتم الاحتفال بيوم العشرين من فبراير باعتباره اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية منذ عام 2009. ويتم تعريف أحد المبادئ الأساسية للتعايش السلمي والازدهار داخل الدول وفيما بينها على أنه العدالة الاجتماعية، وفقاً للموقع الرسمي لمنظمة الأمم المتحدة. يتم التمسك بمبادئ العدالة الاجتماعية لتعزيز المساواة بين الجنسين أو حقوق السكان الأصليين والمهاجرين. إن تعزيز التنمية والكرامة الإنسانية من خلال العدالة الاجتماعية هو القيمة الأساسية للأمم المتحدة. يذكر موقع الأمم المتحدة على الإنترنت أن المنظمة ملتزمة بالعدالة الاجتماعية والتنمية الاجماعية كما هو واضح في اعتماد إعلان العدالة الاجتماعية من أجل عولمة عادلة (DSJFG) من قبل منظمة العمل الدولية (ILO). يركز هذا الإعلان على ضمان نتائج عادلة ومنصفة للجميع من خلال الحماية الاجتماعية والعدالة والتوظيف والمبادئ الأساسية والحوار الاجتماعي والحقوق العادلة في مكان العمل.

 

العدالة الاجتماعية والاقتصاد الرقمي

دعوة للعدالة الاجتماعية في الاقتصاد الرقمي


موضوع هذا العام لليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 2021: دعوة للعدالة الاجتماعية في الاقتصاد الرقمي
على مدى العقد الماضي، أدى التوسع في اتصال النطاق العريض والحوسبة السحابية والبيانات إلى انتشار المنصات الرقمية، التي اخترقت عدداً من قطاعات الاقتصاد والمجتمعات. منذ أوائل عام 2020، أدت عواقب جائحة COVID-19 إلى ترتيبات العمل عن بعد وسمحت بمواصلة العديد من الأنشطة التجارية، مما زاد من تعزيز نمو وتأثير الاقتصاد الرقمي.
سيعزز هذا الحدث الحوار حول الإجراءات اللازمة للتغلب على الفجوة الرقمية، وتوفير فرص العمل اللائق وحماية حقوق العمال في العصر الحديث للتقنيات الرقمية. وسيقدم الحدث أيضاً نتائج أحدث تقرير رئيسي لمنظمة العمل الدولية، "العمالة العالمية والتوقعات الاجتماعية لعام 2021: دور منصات العمل الرقمية في تحويل عالم العمل".



الغرض من اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية

 

صورة لعمال ومهاجرين اثناء انتظارهم عبور الحدود اللليبية والتونسية


الغرض من اليوم هو رفع الظلم الاجتماعي وتعزيز العدالة الاجتماعية في جميع أنحاء العالم. الهدف من اليوم هو التقريب بين المجتمعات المختلفة على مستوى العالم وتوحيدها، مما يساعد على القضاء على الفقر والتمييز الجسدي والعنصرية، والتمييز الديني والأمية والتحيزات. عندها فقط يمكن أن تظهر ثقافة عالمية متنوعة، حيث يتمتع كل فرد بفرص متساوية ويقبل الجميع بالآخرين.



الأنشطة العامة في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية

هناك اهمية للعدالة الاجتماعية لتنمية العالم


تنظم المنظمات غير الحكومية وبعض المؤسسات الحكومية ندوات في جميع أنحاء العالم؛ لتسليط الضوء على أهمية العدالة الاجتماعية لتنمية العالم. علاوة على ذلك، تنظم أقسام العلوم الإنسانية في الجامعات أيضاً مؤتمرات يتحدث فيها المتحدثون عن المفاهيم الحديثة والتعريفات المتنوعة للعدالة الاجتماعية، ويتم أيضاً ترتيب المناقشات. إلى جانب ذلك، يتم بث البرامج الحوارية والأفلام الوثائقية عبر وسائل الإعلام الإلكترونية، وتنشر المقالات في الصحف في اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية.

X