اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الكاتب أحمد العرفج يهنئ بعيد المجلة الأربعين: «سيدتي» نخلة من نخلات البلاد

بمناسبة الاحتفال بالعام الأربعين لمجلة «سيدتي» قدم الكاتب أحمد العرفج التهاني والأمنيات للمجلة، وعبر عن سعادته بالمشاركة في التهنئات للمجلة التي هو أحد أبرز كتابها، ويقول: مجلة سيدتي التي تتكون من خمسة حروف، ها نحن اليوم نحتفل بعمرها الأربعين وأنا عمري أربعون...معا نتابع تفاصيل  تهنئة الكاتب وأمنياته لمجلة .."سيدتي"

 

 "سيدتي"..حروفها ترمزللفخامة

"سيدتي"..تجمع بين بساطة الطرح وعمق الفكر


نعم سيدتي تتكون من خمسة حروف، إلا أن كل حرف منها يرمز إلى نوع من الفخامة، فهي من جهة سيدة المجلات العربية التي أثبتت وجودها، وأثبتت أن القوم يفلحون حين تتولى أمرهم سيدة.
من جهة ثانية هي المجلة التي تصادق الفخامة، فعندما نتصفح المجلة ذات الورق المقوى المصقول تنبعث منه رائحة الحبر التي تنعش الأنف، نتصفح المجلة  حيث نقول ياليتي أنا وهو من جلد واحد.
ومن الجهة الثالثة سيدتي تجمع بين البساطة في الطرح والعمق في الفكر، وهذه المعادلة الصعبة لا يحلها إلا من يتمكن من الصحافة ويدرس الإعلام ظاهره قبل باطنه.

 

"سيدتي" نخلة تحمل العطاء والإزدهار


ومن الجهة الرابعة هي مجلة تثبت أن القائمين عليها يعرفون ما يريدون، ولازلت أتذكر أنني في عهدي الأول والثاني في الكتابة بها كنت أحمل هم كتابة المقال لأنني أعرف أنني سوف أدخل في منافسة مع زملينا الذي حمل راية سيدتي لسنوات طويلة وهو الزميل محمد الحارثي.
أما خامساً هاهي مجلة سيدتي تحمل لواءها فتاة من فتيات بلادنا الطموحات .. استلمت الراية ممن قبلها خضراء وسوف تحملها إلى الأكثر اخضراراَ وإبداعاً الزميلة لمى الشثري.
أخيراً لا أبارك للمجلة لأنني أحد أبنائها، بل أبارك الوطن بهذه المجلة التي هي نخلة من نخلات البلاد التي تحمل العطاء والازدهار.