اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

السعودية في المركز الأول عربيًا على التوالي في النقل البحري

النقل البحري

كشف تقرير صادر عن مؤتمر الأمم المتحدة السنوي للتجارة والتنمية "أونكتاد" عن تصدّر المملكة العربية السعودية المركز الأول عربيًا والمركز الـ 20 عالميًا في مجال صناعة النقل البحري.

نقل بحري- تعبيرية
نقل بحري- تعبيرية

وأعلنت الهيئة العامة للنقل في المملكة العربية السعودية عن اعتزازها بالحصول على المرتبة الأولى عربيًا للعام الثاني على التوالي، بالإضافة لتقدمها 3 مراتب عالميًا لتحتل بذلك المرتبة 20 في صناعة النقل البحري عالميًا.

كما أوضحت هيئة النقل، أن المملكة العربية السعودية استطاعت الوصول لهذه المكانة العالمية في مجال النقل البحري، وذلك من خلال تجاوز الطاقة الاستيعابية للحمولة الطنيّة للأسطول البحري السعودي والذي وصل إلى 13.5 مليون طن.

وتعمل المملكة على تطوير صناعة النقل البحري في إطار رؤية 2030 لكي تصير نموذجًا إيجابيًا في هذه الصناعة الحيوية، مما يؤكد على المكانة المتميزة للسعودية في نقل الطاقة النفطية إلى العالم بجانب نقل المنتجات التجارية بواسطة النقل البحري، في ظل تفشي جائحة كورونا عالميًا.

وتسعى المملكة جاهدة إلى تحقيق تطوير الخدمات اللوجستية عبر تفعيل الخطط والمشاريع الحالية والمستقبلية، بالإضافة لتوفير الفرص الاستثمارية في مجال صناعة النقل البحري من خلال وضع خطة بنّاءة لتطوير النقل البحري بالاعتماد على القوى الوطنية العاملة في المجال من خلال التدريب المتخصص، والاهتمام بتحسين خدمات النقل البحري التي تتمثل في تزويد السفن بالوقود وبناء وصيانة السفن.

هذا وتعمل هيئة النقل السعودية على تطوير النقل البحري ليتضمن نقل جميع السلع والبضائع بما يغطي 89% من احتياجات المملكة، من خلال العمل على تسهيل سريان السفن ورفع كفاءة وجودة خدمات النقل البحري.